استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية
ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية الأحاديث القدسية والنبوية الصحيحة وما يتعلق بها من شرح وتفسير
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 03-30-2012, 03:30 AM   #1
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

خديجة غير متواجد حاليا

افتراضي أمك ثم أمك ثم أمك

      




الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين



عن أبي هريرة أن رجلاً قال: يا رسول الله ! من أحق بحسن الصحبة ؟ قال " أمك . ثم أمك . ثم أمك . ثم أبوك . ثم أدناك أدناك " . (صحيح مسلم)


تُرى لماذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة "أمك" ثلاث مرات ؟؟ تُرى ما المقصود بالعدد هنا ؟؟


الكثير منا يفهم هذا الحديث بمفهوم خاطىء ، ومن ضمن هذه المفاهيم الخاطئة على سبيل المثال لا الحصر :


- البعض يقول أن الاهتمام والرعاية للأم يكون أكثر من الأب لأنها هى التى حملت الطفل فى بطنها تسعة أشهر ،


وهى التى تعبت، وهى التى سهرت ، فحاشاه رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم أن يوصى بالإهتمام والرعاية بالأم أكثر من الأب.

وكيف أن يكون الإهتمام والرعاية للأم أكثر من الأب ، وقد قال تعالى " ووصينا الإنسان بوالديه" وقال تعالى "وبالوالدين إحسانا" ،

ولم يقل أن الإحسان للأم أكثر من الأب.

- والبعض الآخر يقول أن الحديث يعنى أن الأم أعلى منزلة من الأب ، من قال هذا ؟؟ فليس هناك دلالة فى الحديث على ذلك !!


فيطرح السؤال نفسه على أذهاننا ،

تُرى لماذا كرر رسول الله صلى الله عليه وسلم كلمة " أمك " ثلاث مرات؟؟؟


فتأتى الإجابة وتطرح نفسها أيضا ألا وهى : "لدفع التوهم "


نعم أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم الإجابة بقوله "أمك" ثلاث مرات ، وذلك لدفع التوهم.


فالمرأة كانت فى الجاهلية فقط مجرد متاع ، وكانت مهانة فى الجاهلية، وكانت حقيرة الشأن ،


وعندما أتى الإسلام كرم المرأة ، وكان هناك بعض المسلمين ، لم تسلم أمهاتهم ( وكانت منهن الكافرات ، والسفيهات ، و... الخ)،


فأراد رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يوصيهم على أمهاتهم مهما كانت حقارة شأنهن، فأرقى بهن إلى مصَّاف الأُبوة.


فكأن رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤكد على الإهتمام بالأم مثل الأب حتى لو كانت طالحة،


وبالتالى يدفع التوهم لأى شخص يقول الإهتمام فقط بالأم الصالحة وليس الطالحة، مسلمة أو غير مسلمة.


وهنا تحدث المساواة فى الرعاية والإهتمام بين الأم والأب. ولكن جاء التأكيد بالأم لدفع التوهم.






اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع

خديجة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-31-2012, 03:02 AM   #2

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 174

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي

      



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

جزاكي اله خيرا اختنا الفاضلة على هذا التذكير بهذا الحديث والذي يبين حقوق الوالدين والترهيب من عقوقهما وكما ذكرتي فكيف يكون حال الأم صالحة أم طالحة فلها البر والطاعة ما لم يكن معصية ولكن اسمحي لي بهذه المداخلة .. فقد ورد الحديث بعدة طرق منها ماذكرتيه " .............. ثم أدناك أدناك " وبرواية أخرى " ...... ثم الأقرب فالأقرب " وبرواية أخرى " ..... ثم آباك "
والشاهد من هذه الطرق انها تبين أن الأم أعلى منزلة من الأب وليس توهم فقد قدمها في البرّ والتكرير للتأكيد أو لإفادة أن لها ثلاثة أمثال ما للأب من البرّ والا مافائدة التكرار ثلاث ... !!!
وأيضا فإن النساء عند العرب لم تكن لهم تلك الحرمة بخلاف الرجال ، فحض ( صلى الله عليه وسلم ) على بر الأمهات ، وخص النهى عن عقوقهن تأكيداً لحقوقهن . وقال النووي " وأما عقوق الأمهات فحرام وهو من الكبائر باجماع العلماء وقد تظاهرت الأحاديث الصحيحة على عده من الكبائر وكذلك عقوق الآباء من الكبائر وإنما اقتصر هنا على الأمهات لأن حرمتهن آكد من حرمة الآباء ولهذا قال صلى الله عليه و سلم حين قال له السائل من أبر قال أمك ثم أمك ثلاثا ثم قال في الرابعة ثم أباك ولأن أكثر العقوق يقع للأمهات ويطمع الأولاد فيهن .. " ولا ننسى هذا الحديث الذي يبين ان الام برها مقدم على الأب ( يقول طلحة بن معاوية السلمي قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إني أريد الجهاد في سبيل الله قال هل أمك حية قلت نعم قال إلزم رجلها قثم الجنة ... ) والسؤال هنا لما لم يسأله صلى الله عليه وسلم عن ابيه ؟
ارجو ان لا اكون اطلت
بارك الله فيك وجزاكي خيرا

التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* غير مسجل ارجو منك الدخول للأهمية
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف
* كان خلقه القرآن صلى الله عليه وسلم

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة ابو عبد الرحمن ; 03-31-2012 الساعة 03:09 AM.

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 11:30 PM   #4
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

خديجة غير متواجد حاليا

افتراضي

      

جزاكم الله خيرا شيخنا الكريم ، حقا لم آخذ بالى من ردك على موضوعى هذا غير الآن ،

وقد وعدت حضرتك بعدم المشاركة فى مواضيع المنتدى ، لكنى لم أتعود بعد أن أحد يوجه لى سؤال ولم أبالى ؟؟


لذلك فقط أرد على سؤالك، والله المستعان.

حضرتك قلت "
وإنما اقتصر هنا على الأمهات لأن حرمتهن آكد من حرمة الآباء"

من أين لك هذا ، وما دليلك ؟؟ فليس هناك قرينة فى الحديث تدل على كلامك شيخنا الفاضل.


وإذا كان دليلك مثلما قلت آنفا :

.. " ولا ننسى هذا الحديث الذي يبين ان الام برها مقدم على الأب ( يقول طلحة بن معاوية السلمي قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله إني أريد الجهاد في سبيل الله قال هل أمك حية قلت نعم قال إلزم رجلها قثم الجنة ... ) والسؤال هنا لما لم يسأله صلى الله عليه وسلم عن ابيه ؟

أولا: هذا الحديث لم يدل بعد على أن بر الأم مقدم على بر الأب مثلما قلت شيخنا الفاضل، ولم يُذكر ذلك فى الحديث،

ثانيا : أما بالنسبة للإجابة على سؤالك "
والسؤال هنا لما لم يسأله صلى الله عليه وسلم عن ابيه ؟"

فالإجابة هى أن أبا طلحة بن معاوية توفى فى الجاهلية، وكان يعلم ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ،

وحاشاه نبينا صلى الله عليه وسلم أن يأمر ببر الأمهات ويترك بر الآباء.


والشكر موصوووووووول لأخى المجاهد على مداخلته الطيبة



خديجة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2012, 12:01 AM   #5

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 174

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

هذه نصيحة لشيخنا العلامة الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله أنصح بها نفسي واخواني من المسلمين
يقول الشيخ - رحمه الله - : " ينبغي أن يُلاحِظَ الداعية أنه إذا تبيَّنَ له أنه لا جدوى من المجادَلة مع المخالف له لتعصبه لرأيه ، و أنه إذا صابره على الجدل فلربما ترتب عليه ما لا يجوز ، فمن الخير له حينئذٍ أن يدعَ الجدال معه ؛ لقوله : " أنا زعيم ببيت في رَبَضِ الجنّة لمن ترك المراء و إن كان مُحقّا " رواه أبو داود بسند حسن عن أبي أمامة ، و للترمذي نحوه من حديث أنس وحسنّه "

بارك الله فيكم وجزاكم خيرا
التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* غير مسجل ارجو منك الدخول للأهمية
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف
* كان خلقه القرآن صلى الله عليه وسلم

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2012, 12:32 AM   #6

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

عـزي إيمآني غير متواجد حاليا

افتراضي

      

باركـ الله فيكـِ أختي ,, في ميزان حسناتكـ ان شالله


والشكر موصول لشيخنآ الفاضل أبو عبد الرحمن :لفتة مميزة من حضرتكـ ,أن الأم تبقى هي الأعلى منزلة لأنها تمر بمراحل تشقى فيها من اجل أبنائها لم يشعر الأب بهذا التعب والشقاءوهل هناك نقاش بكلام رسول الله عليه


الصلاة والسلام وكتاب الله "حملته وهنا على وهن" فالام بكل مافي حياتنا لها جزء ولهذا كان التأكيد من رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بلفظ امك ثلاث مرات وهذاهو الدليل الذي كان يقصد ايضاحه الشيخ ابو عبد الرحمن


وأيضا لا يعني أن ننقص من قدر الأب


باركـ الله فيكم
عـزي إيمآني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009