استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى القرآن الكريم وعلومه > قسم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة
قسم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة يهتم بالاكتشافات العلمية الحديثة وتفسيرها من المنظور الإسلامي
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 03-06-2012, 10:58 PM   #1
مشرف ملتقى اللغة العربية


الصورة الرمزية أبو ريم ورحمة
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 123

أبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond reputeأبو ريم ورحمة has a reputation beyond repute

موضوع منقول جهنم لها شرر ضخم والشمس مثال مصغر لها

      


جهنم لها شرر ضخم والشمس مثال مصغر لها

تعنى الآية أن النار ترمى بشرر كالقصر أى كالبناء العظيم ، كما لو كان جمال صفر أى كثيرة و كبيرة ولقد إكتشف العلماء أن الشمس وهى الصورة المصغرة لجهنم ترمى بشرر ضخم جدا ً تصل إرتفاعاته لمئات الآلاف من الكيلو مترات أى تبلع مثل أرضنا عدة آلاف من المرات سبحان الله !! ويؤيد ذلك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
( شرر واحد من جهنم ينسف الأرض وما عليها )

إذن هذا يفسر لنا السبب فى أن الله عز وجل أعطي مثال لكبر حجم الشرر كالقصر لأنه أكبر بناء إنسانى ، فلماذا أعطى الله مثالا ً كأنها جمال كبيرة وكثيرة ؟ لم تظهر أى علاقة معروفة تربط بين الجمل الأصفر وجهنم فى الماضى أما الآن فقد إكتشف العلماء أن للشمس شرر ضخم جدا ً حجمه أكبر من 100 ألف كرة أرضية ولقد إكتشفوا أن هذا الشرر الضخم يتخذ شكلا ً كالجمل سبحان الله !! ويؤيد ذلك حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
(يخرج يوم القيامة عنق من النار كهيئة الثعبان يلتقط العصاة والمتكبرين)

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع

أبو ريم ورحمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2012, 08:50 AM   #2
مشرف ملتقى الصحة والحياة


الصورة الرمزية جندالاسلام
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 44

جندالاسلام will become famous soon enoughجندالاسلام will become famous soon enough

افتراضي

      

جزاكم الله خير
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* Encyclopedia of Diagnostic Imaging
* برنامج شرح مخارج الحروف
* الموسوعة الفقهية الكبرى
* برنامج مكتبة السنة
* خمسة أنواع من الياءات أواخر الألفاظ القرآنية
* برنامج بهجة الأرواح
* نساء ذكرهن القرآن _ فيديو

جندالاسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2012, 08:19 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 475

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* أسماء الله الحسنى في القرآن
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* وقفة مع آية
* قواعد_نبوية
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-10-2012, 09:58 PM   #4

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 173

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي

      

جزاك الله خيرا وبارك فيك
ان الله عز وجل وصف النار فقال : {إِنَّهَا تَرْمِي بِشَرَرٍ كَالْقَصْرِ} الشرر : واحدته شررة. والشرار : واحدته شرارة ، وهو ما تطاير من النار في كل جهة ، وأصله من شررت الثوب إذا بسطته للشمس ليجف. والقصر البناء العالي. وقراءة العامة "كالقصر" بإسكان الصاد : أي الحصون والمدائن في العظم وهو واحد القصور". قاله ابن عباس وابن مسعود. وهو في معنى الجمع على طريق الجنس. وقيل : القصر جمع قصرة ساكنة الصاد ، مثل جمرة ، وجمر وتمرة وتمر. والقصرة : الواحدة من جزل الحطب الغليظ.
وفي البخاري عن ابن عباس أيضا : {تَرْمِي
بِشَرَرٍ كَالْقَصْرِ} قال كنا نرفع الخشب بقصر ثلاثة أذرع أو أقل ، فترفعه للشتاء ، فنسميه القصر ، وقال سعيد بن جبير والضحاك : هي أصول الشجر والنخل العظام إذا وقع وقطع. وقيل : أعناقه. وقرأ ابن عباس ومجاهد وحميد والسلمي "كالقصر" بفتح الصاد ، أراد أعناق النخل. والقصرة العنق ، جمعها قصر وقصرات. وقال قتادة : أعناق الإبل. قرأ سعيد بن جبير بكسر القاف وفتح الصاد ، وهي أيضا جمع قصرة مثل بدرة وبدر وقصعة وقصع وحلقة وحلق ، لحلق الحديد. وقال أبو حاتم : ولعله لغة ، كما قالوا حاجة وحوج. وقيل : القصر : الجبل ، فشبه الشرر بالقصر في مقاديره ، ثم شبهه في لونه بالجمالات الصفر ، وهي الإبل السود ؛ والعرب تسمي السود من الإبل صفرا ؛ قال الشاعر :
تلك خيلي منه وتلك ركابي ... هن صفر أولادها كالزبيب
أي هن سود. وإنما سميت السود من الإبل صفرا لأنه يشوب سوادها شيء من صفرة ؛ كما قيل لبيض الظباء : الأدم ؛ لأن بياضها تعلوه كدرة : والشرر إذا تطاير وسقط وفيه بقية من لون النار أشبه شيء بالإبل السود ، لما ينوبها من صفرة. وفي شعر عمران بن حطان الخارجي :
دعتهم بأعلى صوتها ورمتهم
... بمثل الجمال الصفر نزاعة الشوى
وضعف الترمذي هذا القول فقال : وهذا القول محال في اللغة ، أن يكون شيء يشوبه شيء قليل ، فنسب كله إلى ذلك الشائب ، فالعجب لمن قد قال هذا ، وقد قال الله تعالى : {جِمَالَاتٌ صُفْرٌ} فلا نعلم شيئا من هذا في اللغة. ووجهه عندنا أن النار خلقت من النور فهي نار مضيئة ، فلما خلق الله جهنم وهي موضع النار ، حشا ذلك الموضع بتلك النار ، وبعث إليها سلطانه وغضبه ، فاسودت من سلطانه وازدادت حدة ، وصارت أشد سوادا من النار ومن كل شيء سوادا ، فإذا كان يوم القيامة وجيء بجهنم في الموقف رمت بشررها على أهل الموقف ، غضبا لغضب الله ، والشرر هو أسود ، لأنه من نار سوداء ، فإذا رمت النار بشررها فإنها ترمي الأعداء به ، فهن سود من سواد النار .
هذا ما ورد في كثير من التفاسير أما الحديث الأول والثاني فبعد البحث والتحقيق من صحتهما فلم أجد لهم اصل .. فرجاء عند التدليل بالأحاديث أن تكر المصدر والتخريح وحكمه ...

التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* غير مسجل ارجو منك الدخول للأهمية
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف
* كان خلقه القرآن صلى الله عليه وسلم

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حمام زيت مثالى لشعر لامع و ناعم عن تجربة ناديا على ملتقى الأسرة المسلمة 1 11-08-2018 03:45 PM
مثال تطبيقي (1)-دورة الفوتوشوب على غرفة احبة القران الصوتية المحبة في الله قسم غرفة أحبة القرآن الصوتية 5 03-29-2013 03:58 PM
بين الظل والشمس! آمال ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية 12 10-04-2012 01:50 AM
أصغر ويندوز تدعم العربيةWindows xp 2010 SP3 تسطب من الفلاشة وسى دى خالددش ملتقى برامج الكمبيوتر والإنترنت 5 10-22-2011 10:17 PM
أصغر نسخة كاملة من القرآن الكريم أبوالنور ملتقى الطرائف والغرائب 9 05-29-2011 07:35 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009