استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ الحـــوار العـــــــام ۩ > ملتقى الحوار الإسلامي العام
ملتقى الحوار الإسلامي العام الموضوعات و الحوارات والمعلومات العامة وكل ما ليس له قسم خاص
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 01-29-2013, 08:18 PM   #1
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية آمال
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 269

آمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond repute

ورد كنوز قلم!

      

بسم الله الرحمن الرحيم


إذا شرح الله صدرك للطاعة، وصدَّك عن المعصية؛ فاعلم أن لك مع الله حبل موصول،


فلا تبرحه أبداً من يديك، ولو كانت الدنيا بأسرها هي الثمن !!

تجارة الآخرة أيسر من تجارة الدنيا، حيث يعطي الله الأجر للعبد على النية؛ إذا صدق وبذل الجهد،


أما تجَّار الدنيا فلا يعطون دون مقابل،


فاعقل ذلك وفاضل، بأي التجارتين يجب أن تنشغل وتعمل ؟!





· أحكم الناس عقلاً، وأشدهم حرصاً على النجاة، من وقف مع نفسه وقفة مصارحة؛


واتخذ قراراً حاسماً بتغيير مجرى حياته إلى الأفضل دنيا ودين !!




سبحان من خلق هذه الأكوان كلها، وتفرد بسلطانه عليها !!


فكم يحتقر العبد نفسه، حين يعلم أنه واحد من بين تلك المليارات التي خلقها الله، وأحصاها عدداً،


بل وأحصى عليها كل صغير وكبير من العمل، ليحاسبها عليه حساباً دقيقاً بين يديه غداً،


فما أعظمه من إله !! وما أدقه من حساب !!


فاللهم إنَّا نعوذ بواسع رحمتك من شديد غضبك وعقابك يا أرحم الراحمين !!










· الغفلة سرطان النفس، وسم القلب، وجالبة المصائب،


وأتعس سبيل لسرقة العمر !!









· تقرب إلى الله ببغض أعداء هذا الدين، وموالاة مناصريه، فإنها عبادة قلبية،


يرجى بها ترسيخ الولاء والبراء لله رب العالمين في مهج القلوب !!




لست بملك من الملائكة، وبالتالي فمهما بلغ منك الصلاح مبلغه؛ فإن وقوعك في المعصية أمرٌ واردٌ،


وعليه فكن أبعد الناس عن مشاعر الزهو والخيلاء بكثرة الطاعات،


حيث أن هذا الشعور في حد ذاته، ليعتبر من أفسد أمراض القلوب داءً ( أعاذانا الله ) !!








· مَن استشّرف للفتنِ استُشرفت له !! فلا تستشرف لها ذهنياً؛


حتى لا تجد نفسك في نهاية المطاف متلطخاً في مستنقعات الاستشراف لها عملياً !!



· يسعد المرء في مسيرته إلى الله؛ كلما نظر إلى وقائع أيام حياته نظرة المتأمل لماضيه،


والمتحسر على ما وقع فيه من المأثم، وكأنه يستعرض شريط أيام حياته من بين ثرى قبره،


فإن ذلك أدعى والله للنفور من المعاصي، والإقبال على المزيد من الطاعات !




· خبرتك مع معاصي الماضي؛ تحتم عليك ( إن كنت صادقاً مع ربك ) أن تجعلها نقاط تحذيرية،


لضمان سلامة مسيرتك نحو الله والجنة، فيما تبقى من أيام عمرك !!



· فقير اليوم من أهل الدنيا؛ قد يكون بصلاحه من أثرياء الآخرة في الجنة، وغني اليوم من أهل الدنيا،


قد يكون بفساده من أتعس أهل النار عذاباً في الآخرة،


فاحرص على غنى الآخرة، يكفيك الله مؤونة الدنيا !!




· نحن نمثل ثوباً جديداً من أثواب هذه الدنيا الفانية،


فقبل مائة عام لم يكن أحدٌ منَّا على ظهر هذه الحياة،


وبعد مائة عام لن يكون أحدٌ منَّا كذلك على ظهرها،


فهل تمايزنا بصحائف أعمالنا عن غيرنا يوم تتطاير الكتب،


ولا تسمع من القريب أو البعيد إلا الصراخ بقوله : يا رب سلم سلم ؟


· الله. . كلمة تعني كل معاني الأمان،


وبقدر ابتعادك عنه سبحانه، بقدر ما تنال نصيبك من ألوان الخوف والفزع وضيق النفس،


وكرب عيش الحياة !!


وكلما اقتربت منه، كلما نعمت بالسكينة والطمأنينة وكل مشاعر الأمان !!


فارحم نفسك بالقرب من الله، ولا تشقها بالبعد عن رحابه !!



كلما قلَّ استغفارك؛ كلما قسى قلبك؛ وكلما قسى قلبك، كلما هانت عليك المعاصي،


وكلما اقترفت المعاصي، كلما ضاقت عليك نفسك،


وكلما شعرت بالضيق، كلما فقدت الحياة بريقها في عينك،


فرطِّب لسانك بالاستغفار والذكر فما (كان الله معذبهم وهم يستغفرون ) !!


· تخيل نفسك وعضلة لسانك تتحرك لأول مرة، لتجيب الله عن أول سؤال منه لك يوم القيامة !!




فما أعظمه من موقف !! وما أشده من سؤال !! وما أثقله من لسان !!


فاللهم إنَّا لا نرجو إلا واسع رحمتك،


فليس منَّا عمل يؤهلنا لمثل هذا الموقف يا رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما !!




· تقرَّب إلى الله بحب كل مؤمن، وتحسر في نفس الوقت على كل ذكر خرج من غير لسانك،


حيث أنها البضاعة الرابحة وحدها يوم القيامة !!











· بقدر ما تترصد للآخرين أخطاءهم؛ بقدر ما تغفل عن أخطاء نفسك !!


فهل سلَّطنا الضوء قليلاً على أخطائنا؛ لعلنا نسلم يوم الفزع الأكبر ؟!








· حيرتك في أمر دنياك مردُّها ضعف علاقتك بالله تعالى،


حيث تعهد الله بتهوين أمر دنياك عليك؛ كلَّما عظمت أمر آخرتك،


وبذلت مهجتك لنصرة هذا الدين !!


فهلا أعدت حساباتك من جديد ؟!








· من أوكل أمره كله لله تعالى باستثناء (قدر يسير ) أبقاه معلقاً بالمخلوقين؛ أوكل الله أمره لغيره !!


حيث أن صدق التوكل عليه سبحانه؛ يعني أول ما يعني تعلق القلب كاملاً بالله وحده !!







· قيمتك في ثباتك على مبادئك الموافقة لرضا الله تعالى،


وهوانك على الله وعلى الناس؛ بحسب تفريطك في تلك المبادئ !!







· جميع شؤون حياتك بيد الله وحده !!


فإن أحسنت فلك الرضا، وإن أسأت فستواجهك حتماً بعض العوائق؛ لتطهيرك من تلك الإساءات،


ومن ثم سيتم وضع قدمك من جديد على طريق الجادة !!


هذا لو أراد الله بك الخير !!






· من رحمة الله بعبده؛ أن يُلقي في روعه استشعار دنو ساعة الفراق؛


كي يتجهز للسفر الطويل، ويسعد باللقاء !!






· حين تكون مخاوف الآخرة صدى القلوب،


فإن ذلك يعني أنك تسير في الاتجاه الصحيح نحو الله والجنة !!


فاثبت ثبتك الله برحمته؛ فإنك على صراط مستقيم !!






· كلما ازداد يقينك بقدرة الله على تسخير أمر دنياك، كلما ازدادت سرعة انطلاقتك في الطاعات،


فهل عرفنا المقصد من قوله تعالى: (وسارعوا) !!









· من يستعذب رغد العيش في آفاق الصدق مع الله تعالى؛


ينكر قلبه جميع ألوان الهوان من أجل الدنيا،


فيحيا غنياً بربه، ويموت عزيزاً بدينه، حتى لو كان يعانى شظف الحياة !!




.

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اغفر لأختي الغالية آمال خطاياها وجهلها واسرافها في أمرها
وما أنتَ أعلمُ به منها وارحمها وادخلها جنتك برحمتك يا رحيم

من مواضيعي في الملتقى

* فوائد الكستناء
* الحوار في القرآن..
* وليالٍ عشر!
* مُتَّخِذي أَخْدان!
* الناس في القرآن!
* الخمسة ابتلاءات!
* المناسبات في القرآن!

آمال غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة آمال ; 01-29-2013 الساعة 09:34 PM.

رد مع اقتباس
قديم 01-29-2013, 09:26 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 474

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
ارضاك الله بما تحبين واصلح احوالك
رائع جدا
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* وقفة مع آية
* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قواعد_نبوية
* أسماء الله الحسنى في القرآن
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2013, 09:36 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية آمال
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 269

آمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
أسعدني مرورك الرائع اختي الغالية ام همام
وبارك الله فيك وفي حياتك
ونسأل الله ان يرزقنا واياك الجنة عزيزتي
التوقيع:




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اغفر لأختي الغالية آمال خطاياها وجهلها واسرافها في أمرها
وما أنتَ أعلمُ به منها وارحمها وادخلها جنتك برحمتك يا رحيم

من مواضيعي في الملتقى

* فوائد الكستناء
* الحوار في القرآن..
* وليالٍ عشر!
* مُتَّخِذي أَخْدان!
* الناس في القرآن!
* الخمسة ابتلاءات!
* المناسبات في القرآن!

آمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 03:31 PM   #4
مشرفه ملتقى فيض القلم


الصورة الرمزية المؤمنة بالله
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 88

المؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of lightالمؤمنة بالله is a glorious beacon of light

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع قيم رائع بارك الله في الجهد المبذول
ترتيب وادعيه وكلمات تفجر الحجر
نسال الله الثبات والهدايه الى الممات
بارك الله فيكِ وجعله في ميزان حسناتكِ
التوقيع:




من مواضيعي في الملتقى

* أنواع الأنفس
* لا يَحطِمَنَّكُم
* صفه العفه في القران
* أختبر معلوماتك في القرآن
* القران الأعظم والأحكم والأخوف والأجمع والأرجى
* الحرف الذي لم يعترف به أحد
* ما معنى " عربا أترابا" ؟

المؤمنة بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 05:00 PM   #6
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية آمال
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 269

آمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond repute

ورد

      

بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم اخونا الفاضل المجاهد على المرور والملاحظات الطيبة والمشجعة
وجعلها في ميزان حسناتكم
نسأل الله ان يجعلنا جميعا من اهل الجنة
التوقيع:




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اغفر لأختي الغالية آمال خطاياها وجهلها واسرافها في أمرها
وما أنتَ أعلمُ به منها وارحمها وادخلها جنتك برحمتك يا رحيم

من مواضيعي في الملتقى

* فوائد الكستناء
* الحوار في القرآن..
* وليالٍ عشر!
* مُتَّخِذي أَخْدان!
* الناس في القرآن!
* الخمسة ابتلاءات!
* المناسبات في القرآن!

آمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
قلم!, كنوز
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كنوز من الرحمة آمال ملتقى الحوار الإسلامي العام 13 01-21-2013 11:12 PM
كنوز كثيره وخساره مفجعه‎ صادق الصلوي ملتقى فيض القلم 4 12-15-2012 09:48 PM
كنوز في التسبيح nejmstar ملتقى الحوار الإسلامي العام 4 12-13-2012 08:37 AM
كنوز من السنة في باب الدعاء almojahed ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية 14 07-16-2012 11:00 PM
كنوز من الكلمات AL FAJR ملتقى فيض القلم 9 03-06-2012 08:32 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009