استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ الحـــوار العـــــــام ۩ > ملتقى الحوار الإسلامي العام
ملتقى الحوار الإسلامي العام الموضوعات و الحوارات والمعلومات العامة وكل ما ليس له قسم خاص
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 04-30-2011, 06:32 AM   #1

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 183

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

رساله إن الدنيا طويلها قصير ، وكثيرها حقير ، ومتأمل السعادة فيها إنما يعيش في غرور

      




الابتلاء ..

اعلم رحمني الله وإياك أن الدنيا دار بلاء وفتنة ؛ لاتثبت على قدم ولا يدوم لها حال ؛ ولا يطمئن لها بال؛ ومن عرف الدنيا حق المعرفة لم يفرح فيها برخاء ولم يحزن على بلوى .

قال ابن القيم رحمه الله :

إذا ابتلى الله عبده بشيء من أنواع البلايا والمحن ، فإن ردّه ذلك الابتلاء والمحن إلى ربه وجمعه عليه وطرحه ببابه فهو علامة سعادته وإرادة الخير به ، والشدة بتراء لا دوام لها وإن طالت ؛ فتقلع عنه حين تقلع وقد عوض منها أجل عوض وأفضله ، وهو رجوعه إلى الله بعد أن كان معرضا ، وللوقوف على أبواب غيره متعرضا ، وكانت البلية في حق هذا عين النعمة وإن ساءته وكرهها طبعه ونفرت منها نفسه ، فربما كان مكروه النفوس أن محبوبها سبب ما مثله سبب ، وقوله تعالى في ذلك هو الشفاء والعصمة : {وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون}، وإن لم يرده ذلك البلاء إليه بل شرد قلبه عنه ورده إلى الخلق وأنساه ذكر ربه والضراعة إليه والتذلل بين يديه والتوبة والرجوع إليه فهو علامة شقاوته وإرادة الشرّ به فهذا إذا أقلع عنه البلاء ردّه إلى حكم طبيعته وسلطان شهوته ومرحه وفرحه ، فجاءت طبيعته بأنواع الأشر والبطر والإعراض عن شكر المنعم عليه بالسراء كما أعرض عن ذكره والتضرع إليه في الضراء، فبلية هذا وبال عليه وعقوبة ونقص في حقه ، وبلية الأول تطهير له ورحمة وتكميل .
وبالابتلاء يعلم العبد أنه لا يستغني عن تثبيت الله له طرفة عين ؛ فإن لم يثبته وإلا زالت سماء إيمانه وأرضه عن مكانهما ، وقد قال تعالى لأكرم خلقه عليه عبده ورسوله : {ولولا أن ثبتناك لقد كدت تركن إليهم شيئا قليلا }.
فكلنا ضعيف ؛ ولولا فضل الله جل وعلا على عباده ورحمته بهم لما قويت قلوبهم على ثقل الحمل ، مع ما يمر لهم عليهم في هذه الدنيا من أصناف الهموم والمنغصات .
فلا تستطيل البلاء فلعله أن يكون سببا لك في الخير إذا ما اقترن بصدق التوبة واللجوء إلى الله ، وتأمل كم سيعيش المرء في هذه الدنيا وماذا يأمل ؟
إن الدنيا طويلها قصير ، وكثيرها حقير ، ومتأمل السعادة فيها إنما يعيش في غرور ، فمن نجا من البلاء ومن سلم من الابتلاء..؟
ولكن السعيد من لجأ إلى ربه وخالقه عند حلول الابتلاء ووقوع النقم .


قال ابن القيم رحمه الله :


اذا أراد الله بعبده خيرا فتح له أبواب التوبة والندم والانكسار والذل والافتقار والاستعانة به ؛ وصدق اللجأ اليه ودوام التضرع والدعاء والتقرب اليه بما أمكن من الحسنات ما تكون السيئة به سبب رحمته حتى يقول عدوّ الله ياليتني تركته ولم أوقعه ؛ وهذا قول بعض السلف : "ان العبد ليعمل الذنب يدخل به الجنة ويعمل الحسنة يدخل بها النار . قالوا : كيف ؟ قال : يعمل الذنب فلايزال نصب عينيه خائفا منه مشفقا وجلا باكيا نادما مستحيا من ربه تعالى ناكس الرأس بين يديه منكسر القلب له ، فيكون ذلك الذنب أنفع له من طاعات كثيرة بما ترتب عليه من هذه الأمور التي بها سعادة العبد وفلاحه حتى يكون ذلك الذنب سبب دخول الجنة ، ويفعل الحسنة فلا يزال يمن بها على ربه ويتكبر بها ويرى نفسه شيئا ويعجب بها ويستطيل بها ويقول فعلت وفعلت ، فيورثه من العجب والكبر والفخر والاستطالة ما يكون سبب هلاكه .
فإذا أراد الله بهذا المسكين خيرا ابتلاه بأمر يكسره به ويذلّ به عنقه ويصغر به نفسه عنده ؛ وإذا أراد به غير ذلك خلاّه وعجبه وكبره ؛ وهذا هو الخذلان الموجب لهلاكه ، فإن العارفين كلهم مجمعون على أن التوفيق هو ألا يكلك الله إلى نفسك؛ والخذلان أن يكلك الله الى نفسك.
فمن أراد الله به خيرا فتح له باب الذل والانكسار ودوام اللجأ الى الله تعالى والافتقار اليه ورؤية عيوب نفسه وجهلها وعدوانها ؛ ومشاهدة فضل ربه وإحسانه ورحمته وجوده وبره وغناه وحمده .
فالعارف سائر الى الله تعالى بين هذين الجناحين ؛ لايمكنه أن يسير إلا بهما، فمتى فارقه واحد منهما فهو كالطير الذى فقد أحد جناحيه ؛ قال شيخ الاسلام : العارف يسير الى الله بين مشاهدة المنة ومطالعة عيب النفس ، فمشاهدة المنة توجب له المحبة والشكر لولى النعمة ، ومطالعة عيب النفس والعمل توجب له الذل والانكسار والافتقار والتوبة في كل وقت ، وألا يرى نفسه إلا مفلسا .
أسأل الله لنا ولكم التوفيق والسداد ؛ وأن يرزقنا من اليقين ما يهون به علينا مصائب الدنيا .



اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* الفرق بين الحديث القدسي والقرآن الكريم والحديث النبوي
* غرائب وعجائب المتعة عند الشيعة
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-30-2011, 06:56 AM   #2
معالج بالقرأن الكريم
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 182

ابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond repute

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اخي الفاضل وجزاك كل خير
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* نصيحة
* الزوجة ومشاكل السمع في الاتجاه المعاكس
* شروط هذا القسم
* تشخيص حالة المريض بين الإفراط والتفريط
* حقا إن العيش عيش الاخرة
* ارجوا مشاركتك يا غير مسجل للاهمية
* إقامة الصفوف

ابو احمد قنديل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-30-2011, 11:54 AM   #3
مشرف ملتقى أحكام التجويد


الصورة الرمزية أبوالنور
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 132

أبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهرأبوالنور لديه مستقبل باهر

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
ربي أعني على العبور من دار الدنيا إلى دار الأخرة بما تحبه وترضاه
واحفظ أمتنا من كل شر وسوء
بارك الله بك اخي أبو عبد الرحمن وجعله في ميزان حسناتك
التوقيع:
كن مع الله يكن الله معك














من مواضيعي في الملتقى

* يكاد زيتها يضيء: رؤية علمية جديدة لزيت الزيتون
* تفسير جميل جداً يستحق القراءة
* الأدلة العلمية والشرعية على انشقاق القمر
* بلاغة القرآن الكريم
* ماء الكمأة وشفاء العين
* القران الكريم يحدد سرعة الضوء
* هل نزل الحديد فعلا من السّماء

أبوالنور غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة أبوالنور ; 04-30-2011 الساعة 02:26 PM.

رد مع اقتباس
قديم 04-30-2011, 04:02 PM   #4

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 47

ورد will become famous soon enoughورد will become famous soon enough

افتراضي

      

ههههههههه
لا حول ولا قو الا بالله
بارك الله فيك
ورد غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة ورد ; 04-30-2011 الساعة 04:05 PM.

رد مع اقتباس
قديم 04-30-2011, 07:10 PM   #5
أبو جبريل نوفل

الصورة الرمزية almojahed
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 3

almojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond repute

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحسن الله اليك أخي أبو عبد الرحمن موضوع رائع رحم الله ابن القيم فجل مؤلفاته و كلامه تكتب بمداد من الذهب
بارك الله فيك
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* لمتابعة دروس الشيخ احمد رزوق حفظه الله ايضا
* قناة أحبة القرآن على اليوتيوب لمتابعة الشيخ أحمد رزوق
* تسعة أعشار حسن الخلق في التغافل
* الموقف من الصوفي
* من هم الاشاعرة ؟
* موقف المسلم من الفتن
* اسطوانة سلسلة ميراث الأنبياء-للشيخ محمد المنجد

almojahed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-04-2011, 07:59 AM   #6

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 183

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله خيرا اخواني وبارك الله فيكم على مروركم وتعقيبكم
التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* الفرق بين الحديث القدسي والقرآن الكريم والحديث النبوي
* غرائب وعجائب المتعة عند الشيعة
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
* أسهل طريقة لحفظ القرآن
* التحذير من التكفير واقوال العلماء
* هل تعلم ما المراد بعلوم القرآن ... !!!!
* لمسات ايمانية من سورة الكهف

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
الدنيا, السعادة, يعيش, حقير, غرور, في, فيها, هو, إنما, ومتأمل, وكثيرها, طويلها, قصير
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فلمين قصير عن التدخين no smoking محمود ابو صطيف ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 5 12-29-2018 07:05 AM
لقاء قصير جدا مع شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله Abdulmohsin قسم الفرق والنحل 3 02-03-2013 08:29 AM
تعليل سؤال الملائكة : أتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء؟ طالب العلم قسم تفسير القرآن الكريم 7 01-03-2013 04:59 PM
لمن أراد أن يعيش سعيداً ويموت حميداً AL FAJR ملتقى فيض القلم 7 02-16-2012 06:13 PM
مطعم حقير جدا (حسبي الله على الي سواها) خالددش ملتقى الطرائف والغرائب 10 01-20-2012 01:49 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009