عرض مشاركة واحدة
قديم 11-27-2018, 08:56 PM   #62
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 476

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

♡7♡
💎من ثمرات الإيمان باسم الله "الملك"💎

♦الخضوع للملك سبحانه:

🔹إن الله سبحانه هو الملك الآمرُ الناهي،
▫والذي يعيش في مملكته، ويأكل من خيراته، ولا يخرج عن قدرته وحكمه وسلطانه:
↩عليه أن يخضع لأمره، ويكون تبعاً لشرعه، وحكمه،

🔸وإذا كان الله هو الخالق ولا يَخلق غيرُه، والرازق فلا يُطلب من سواه؛
🔸فهو كذلك الملك الذي لا يطاع غيره ولا يصدر ولا يورد إلا عن أمره.

📍والقرآن أنزله الله ليحكم بحكم المَلِك الحق سبحانه أنزله الله لينظّم حال الإنسان، فرداً، وأسرة، ومجتمعاً، ودولة،

💥وجحودُ هذا الحق دليلُ عدم الإيمان باسم الله الملك وما يتضمنه؛
❌ فلا يجوز أن يكون مع الله أربابٌ يشرعون بغير شرعه، ولا قياصرة يحكمون بغير حكمه؛
↩لأن الله سبحانه هو الملك المطاع الذي يدين الناس له ويتحاكمون بحكمه عقيدةً وشريعةً وسياسةً واقتصاداً.

🔶وكما تكون الطاعة له واجبة في الشعائر
⬅كذلك تكون فريضة في الشرائع،
🔶وكما يكون الخلق له
⬅فكذلك يكون الأمر من عنده:
🔅قال تعالى: {أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ ۗ } [اﻷعراف:54]

❌فلا يصلح عند أهل الإسلام أن يكون الإسلام في المسجد ثم هو يُنَحَّى عن حياة الناس في الاقتصاد، والإعلام ، والسياسة ، والاجتماع، والثقافة ، والآداب ، والشعر،

❗والله سبحانه ينكر على هذا الصنف من الناس:
🔅بقوله سبحانه وتعالى: {أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ ۚ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَٰلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَىٰ أَشَدِّ الْعَذَابِ ۗ } [البقرة:85]

↩ولقد رأى هؤلاء خزي الدنيا بتسُّلط عدوهم عليهم وهوانهم على الناس وسوف يرون يوم القيامة أشد العذاب.

🔶وقد أمر الله سبحانه وتعالى نبّيه -صلى الله عليه وسلم- أن يحذر هذا الصنف من الناس أن يفتنوه ولو عن بعض الأمر :
🔅قال تعالى: {وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ ۖ } [المائدة:49]

💡وذلك أن حكم الله هو الأصلح والأكمل ولا يعدوه إلى حكم الجاهلية إلا قومٌ لا إيمان ولا يقين عندهم:
🔅قال تعالى : {أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ ۚ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ } [المائدة : 50].

🔶وقد استطاع الاحتلال أن يغرس في قلوب نفر من المسلمين أن (ما لله لله وما لقيصر لقيصر )❗
❌وليس في الإسلام هذا المبدأ ⤴
بل إن كسرى وقيصر وغيرهم لابد أن يكونوا عباداً لله طائعين يرجون رحمته ويخافون عذابه ؛ إن عذاب ربك كان محذوراً .

💡إن الله لايقبل من أحد إلا الإسلام الكامل - الإسلام الذي هو : ⬅روح الحياة ، وحياة الروح - ؛
💡لأن الإسلام هو رسالة الحياة كلها ، والإنسان كله ، روحه وقلبه وجسده، وهو رسالة العالم كله ، والزمن كله✔

💫الملك جل جلاله - ماجد بن أحمد الصغير - صيد الفوائد💫
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* أسماء الله الحسنى في القرآن
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* فتاوى وأحكام الحيض والنفاس
* وقفة مع آية
* قواعد_نبوية
* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* قصة العالم الدكتور مصطفى محمود

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس