استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قصة آية التجارة الرابحة
بقلم : ام هُمام

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الرقية الشرعية
ملتقى الرقية الشرعية يهتم بالحالات المرضية التي تحتاج لعلاج بالقرآن أو الرقية الشرعية
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 11-19-2015, 07:00 PM   #1
معالج بالقرأن الكريم
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 161

ابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond reputeابو احمد قنديل has a reputation beyond repute

موضوع حصري مفهوم الأبواب الخفية في جسد أبناء الإنسية

      



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

مفهوم الأبواب الخفية في جسد أبناء الإنسية.

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده صلى الله عليه وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

مفهوم الأبواب الخفية في جسد أبناء الإنسية.

سمعت كثيرا عن أبواب خفية يصنعه الشيطان في جسد المسحور أو الممسوس بعقد شيطانية حتى يتمكن من الخروج والدخول في الجسد كما يحلو له ومن الإخوة الرقاة من قال أن إن الشيطان يستطيع الدخول في جسد الإنسان حتى إذا قال أذكاره التحصينية وذلك بسبب تلك الأبواب التي فتحها مسبقا.

ومن الإخوة من قال أنها تُفتح بمعرفة القرين، وهو الذي يساعد خادم السحر في الدخول والخروج.

ومن الإخوة من سماها عبارة أو جسر يربط بين عالم الجن وعالم الإنس.

ما الصحيح من تلك الأقوال وما الدليل على تلك الأقاويل وكيف نثبتها أو ننفيها؟

وقبل أن أخوض في صحة وجود هذه الأبواب والجسور من عدمها أحب أن أُذكركم بأمر لا يجوز التكلم فيه إلا بدليل من االكتاب والسنة ألا وهو الغيب.

والغيب غيبان.

أولا- غيب مطلق.

وهذا من صفات الخالق جل وعلا علام الغيوب، ويشمل ما كان وما يكون وما لا يكون لو كان كيف كان يكون.

ونفى الله تعالى علم الغيب عن أقرب الخلق إليه سبحانه وهم الملائكة والأنبياء قال سبحانه: {إني أعلم ما لا تعلمون}.

ويستثنى من الخلق من ارتضى الله تعالى من رسول خصه بمعرفة بعض الأمور المستقبلية أو غيرها لقوله تعالى:" عَالِمُ الغَيْبِ فَلاَ يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً *إِلاَّ مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ".
وهذا لا يكون إلا بالوحي وفيه تفصيل.

ثانيا- غيب نسبي.

وهذا الذي يعلمه البعض ويخفى عن أخرين ويشمل الماضي والحاضر وما عُرف بالوحي من المستقبل.

ويُعرف الغيب النسبي بعدة طرق منها:

1- الوحي.

كما حدث مع الأنبياء والرسل.

2- عن طريق الجن.

وهذا محرم لقوله صلى الله عليه وسلم:" من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد ،،، ومن أتى عرافا فسأله عن شيء لم يقبل له صلاة أربعين ليلة.

والعراف هو من يدعي معرفة الماضي، والكاهن هو من يدعي معرفة المستقبل، والذي يذهب ليعرف الماضي أو المستقبل يقع بين الكفر وعدم قبول صلاته. نسأل الله السلامة

3- التجسس.

وهذا حرام شرعا لقوله تعالى: {هَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلَا تَجَسَّسُوا}.

4- الأخبار أو معرفته من فاعله أو من شاهد حصوله.

وهذه مقدمة كان لابد من ذكرها حتى نستطيع الحكم على ما يعرض علينا من شبه وأقاويل لابد من بيان حالها.

وعالم الجن عالم غيبي نسبي لم نعلم بوجوده إلا من الوحي وما ثبت في الكتاب والسنة وما خرج من حالته الغيبية وشاهدناه بأعيننا أو سمعناه بأذاننا (مثل نطق الجني على لسان الممسوس، ورؤية حركات المريض الغريبة التي يفعلها دون وعيه ودون إرادته، وغيرها من الأشياء الخارقة التي حدثت) والله أعلم.

وثبت في الكتاب والسنة أن الجن طرائق قدد أي مثل البشر وثبت أنهم ثلاثة أصناف وثبت أن لهم سرعة وقوة عجيبة وثبت أنهم يتشكلون وثبت أنه يدخلون الجسد ويخرجون وثبت أنهم يُعلمون الناس السحر وثبت أنهم يعاونون الكهنة وأشباههم.

وكل ما ذكرت يعد من الأخبار العامة الدالة على هذا العالم الغيبي ولكن لم يثبت في الكتاب والسنة كيف يدخلون ويخرجون من الجسد ولا أين يتواجدون فيه ولا كيف يتحكمون فيه، وكل هذا يعد من الأمور الغيبية النسبية التي لا نعلمها.

وكذلك فتح البوابات في جسد الإنسي أو الجسور والعبارات كما سمها البعض أو العقد فهذه من الأمور الغيبية النسبية التي لا نستطيع إثباتها إلا بكلام الجن والأخير لا يجوز سؤاله فضلا عن تصديقه والأولى ألا نتحاور معه ولا نسأله عن الماض أو الحاضر أو المستقبل كي لا نقع في الكفر أو عدم قبول الصلاة كما ورد في الحديثين السابقين. والله أعلم

ومن ناحية أخرى لو سلمنا جدلا بحصول هذه الجسور والعبارات والبوابات فهل هذا البوابات تقع على الجسد أم الروح؟

لو قلتم الروح كذبتم لأنها من أمر ربي.

ولو قلتم الجسد فلابد من كشفها بالأجهزة الطبية الحديثة وهذا ما لم يسمع به أحد من قبل.

وبما سبق يتبين لنا أن ما يسمى بالبوابات أو الجسور أو العقد المساعدة على دخول الجني وخروجه من الجسد مجرت خرافات نقلت عن لسان الجن أو السحرة أو من اختراعات المتفلسفين المتطفلين الجهلة ولا دليل عليها.

فهل لديكم دليلا من الكتاب والسنة ينجيكم أمام الخالق تبارك وتعالى؟ أم أصبحتم تأخذون العلم من الجن والشياطين؟ عافاكم الله من هذا.

فلنتق الله تعالى في أنفسنا وفي غيرنا ولنجعل الكتاب والسنة مصدر علمنا ومرجعنا ولنترك كل آفة وشبهة ابتغاء مرضات الله تعالى.

وهذا ما أعلم والله تعالى أعلى وأعلم

كتبه الفقير إلى عفو الله

أبو أحمد قنديل

عفى الله عنه ووالديه

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* كم انت جميل ايها الانسان
* قمة الرعب وحقيقة ليست خيال
* علامات وجود الشيطان في حياة الانسان
* تشخيص حالة المريض بين الإفراط والتفريط
* القول المبين في تكليف الشياطين.
* التحصينات المشروعة وبعض أدعية الشفاء
* الحركات الجنية التي ينسبه البعض للأسحار السفلية أو للطائفة الماسونية

ابو احمد قنديل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2016, 06:09 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 304

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
بارك الله في علمكم
قال العلامة ابن عثيمين
• - عليه رحمات رب العالمين

• - ينبغي للإنسان إذا أصيب ولو بشوكة ، فليتذكر احتساب الأجر من الله على هذه المصيبة ، حتى يؤجر عليها ، مع تكفيرها للذنوب .

• - وهذا من نعمة الله سبحانه وتعالى وجوده وكرمه ، حيث يبتلي المؤمن ثم يثيبه على هذه البلوى أو يكفر عنه سيئاته .

*【 شرح رياض الصالحين (٢٤٤/١) 】
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* الصوم.. معناه.. أركانه.. وشروطه
* دورة / شرح الأصول الثلاثة
* قصة آية التجارة الرابحة
* كيف نستقبل شهر رمضان؟
* رمضانيات
* فضل صلاة التراويح

ام هُمام متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
لتنام, مفهوم, الأبواب, الخفية, الإنسية, يصح, في
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سلسلة خطب - مفهوم الإيمان almojahed ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 3 11-10-2012 08:55 PM
الإجازة الصيفية على الأبواب فهل أنت مستعد للثواب أو العقاب؟!. الشيخ: فؤاد أبو سعيد أسامة خضر قسم فضيلة الشيخ فؤاد ابو سعيد حفظه الله 9 11-07-2012 04:46 PM
قصص عجيبة ...... حدثت أثناء الاكتتاب أبو ريم ورحمة ملتقى فيض القلم 3 09-13-2012 01:20 AM
مفهوم الفساد وأنواعه في ضوء نصوص القرآن الكريم والسنة المطهرة أنا مسلمة ملتقى الكتب الإسلامية 1 07-15-2012 08:23 PM
سلسلة مفهوم السلفية القادمون ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 4 03-08-2011 10:52 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009