استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
اللون الأسود مصحف المدينة pdf
بقلم : الحج الحج

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية
ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية الأحاديث القدسية والنبوية الصحيحة وما يتعلق بها من شرح وتفسير
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 08-06-2016, 07:10 PM   #1
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 289

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

نقاش إلى كل مسلم غيور على دين الله

      



إلى كل مسلم


وجوب التثبت في نقل أحاديث النبي صلى الله عليه وآله وسلم:

إلى كل مسلم غيور على دين الله:


لقد رأينا – وللأسف – في السنوات الأخيرة انتشارا خطيرا لمعصية شنيعة، هي من كبائر الذنوب، ومهلكات المعاصي، تهاون بها كثير من الناس، فأفسدوا بذلك في الدين، وتطاولوا على مقام الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، هذه الظاهرة تتمثل في انتشار الأحاديث المكذوبة على النبي صلى الله عليه وسلم، والجرأة العظيمة في التحديث عنه صلى الله عليه وسلم من غير تَحَرٍّ ولا تَثَبُّت.
ولذلك كان لزاما على كل مسلم غيور على دينه أن يذكر الناس ويبلغهم خطورة ما يتساهلون.


أولا:

إن واجبنا هو نصرة النبي صلى الله عليه وسلم، وتحقيق محبته بحسن اتباعه، والمحافظة على نقاء شريعته في زمن تطاول فيه السفهاء والحاقدون على مقامه صلى الله عليه وسلم. ولا شك أن من أعظم ما يُنصر به الدين، ويُجَلُّ به الرسول الكريم هو الصدق في نقل أقواله وأخباره، ونفي الكذب الذي يحكى على لسانه.

روى عنه -صلى الله عليه وسلم- المغيرة بن شعبة رضي الله عنه أنه قال:

(إِنَّ كَذِبًا عَلَيَّ لَيْسَ كَكَذِبٍ عَلَى أَحَدٍ ، فَمَنْ كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) رواه مسلم في مقدمة صحيحه (رقم/4).

ووالله إن المسلم ليعجب حين يجد في الناس من يتوقى جُهدَهُ الوقوعَ في المعاصي الظاهرة، من غش أو غيبة أو سرقة أو زنا، ثم يتساهل في نقل الأحاديث النبوية بدون تثبت أو تأكد من صحتها، يحسبه هينا وهو عند الله عظيم، فتجده يحفظ الأحاديث المكذوبة، ويحكيها في المجالس والمواقع، ولا يتكلف عناء السؤال عنها، ولا يتثبت من صحتها.


ثانيا:

ليعلمْ كل من نشر حديثا من غير تثبت من صحته –سواء برسالة في الجوالات، أو في منتديات (الإنترنت)، أو نقله من موقع إلى آخر، أو أرفقه في رسالة –أنه يستحق بذلك العذاب والنكال في الآخرة، هو والذي كذب الحديث وصنعه أول مرة، فإن جرم الناقل للكذب من غير تثبت كجرم الكاذب الذي تجرأ على مقام الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

يقول النبي صلى الله عليه وسلم :
( مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى –أي : يظن- أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبَِيْنَ )
رواه مسلم في مقدمة صحيحه (ص/7).

وقال النووي في شرح هذا الحديث "شرح مسلم" (1/65) :

" فيه تغليظ الكذبِ والتعرضِ له ، وأن من غلب على ظنه كذب ما يرويه فرواه كان كاذبا ، وكيف لا يكون كاذبا وهو مخبر بما لم يكن " انتهى .




واعلم أن من يفعل ذلك فهو أحد رجلين :

إما أن يعرف ضعف تلك الأحاديث ولا ينبه على ضعفها، فهو غاش للمسلمين، وداخل حتما في الوعيد المذكور.
قال ابن حبان في كتابه "الضعفاء" (1/7-8): "في هذا الخبر دليل على أن المحدث إذا روى ما لم يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم، مما تُقُوِّل عليه وهو يعلم ذلك، يكون كأحد الكاذبين، على أن ظاهر الخبر ما هو أشد قال صلى الله عليه وسلم : (من روى عني حديثا وهو يرى أنه كذب . .) ولم يقل : إنه تيقن أنه كذب ، فكل شاك فيما يروي أنه صحيح أو غير صحيح داخل في ظاهر خطاب هذا الخبر".

وإما أن لا يعرف ضعفها، فهو آثم أيضا لإقدامه على نسبتها إليه صلى الله عليه وسلم دون علم،
وقد قال صلى الله عليه وسلم: (كفى بالمرء كذبا أن يحدث بكل ما سمع) رواه مسلم في "مقدمة صحيحه" (رقم/5)
فله حظ من إثم الكاذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ لأنه قد أشار صلى الله عليه وسلم أن من حدث بكل ما سمعه -ومثله من كتبه- أنه واقع في الكذب عليه صلى الله عليه وسلم لا محالة، فكان بسبب ذلك أحد الكاذِبَيْن:
الأول: الذي افتراه.
والآخر: هذا الذي نشره!

قال ابن حبان أيضا (1/9): "في هذا الخبر زجر للمرء أن يحدث بكل ما سمع حتى يعلم علم اليقين صحته" اهـ




ثالثا :

يعظم خطر ما يقع به هؤلاء الناس –الذين ينشرون الأحاديث من غير تثبت ولا تبين– حين ينتشر ما يفترونه في الآفاق، فيقرؤه (ملايين) البشر، وتتناقله الأجيال أزمنة طويلة، فيتحمل هو ومن ساعده في نشرها الإثم إلى يوم القيامة.

🔸عنْ سَمُرَةَ بْنِ جُنْدُبٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
( رَأَيْتُ اللَّيْلَةَ رَجُلَيْنِ أَتَيَانِي.. قَالَا : الَّذِي رَأَيْتَهُ يُشَقُّ شِدْقُهُ فَكَذَّابٌ يَكْذِبُ بِالْكَذْبَةِ تُحْمَلُ عَنْهُ حَتَّى تَبْلُغَ الْآفَاقَ ، فَيُصْنَعُ بِهِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ ) رواه البخاري (6096)


رابعا:

نحن لا نملك –إزاء كل هذا الوعيد– إلا أن نُذَكِّرَ أنفسنا وإخواننا المسلمين بتقوى الله في ديننا وشريعتنا، فلا نكون معاولَ هدم وإفساد، فإن انتشار الأحاديث المكذوبة من أعظم عوامل فساد الدين.


اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* الإعجـــــــــاز العـــــــــلمي في القـــــــــرآن
* صحبة سورة طه
* قصة آية خطورة القول على الله بغير علم
* رويدك أيتها الغالية نعم أنت من أقصد
* كيف يعاشر الرجل زوجته ؟
* سلسلة حقوق الزوجة على زوجها

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-06-2016, 07:13 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 289

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

أسباب قسوة القلب :

الإعراض عن الله عز وجل، والبعد عن تلاوة القرآن، وانشغال الإنسان بالدنيا، وأن تكون الدنيا أكبر همه ولا يهتم بأمور دينه ..

لأن طاعة الله تعالى توجب لين القلب ورقته ورجوعه إلى الله تبارك وتعالى .

ودواء ذلك بالإقبال على الله والإنابة إليه وكثرة ذكره وكثرة قراءة القرآن وكثرة الطاعات بحسب المستطاع.

نسال الله تعالى لنا ولإخواننا أن يلين قلوبنا لذكره، وأن يعمرها بطاعته، إن الله على كل شي قدير.
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* الإعجـــــــــاز العـــــــــلمي في القـــــــــرآن
* صحبة سورة طه
* قصة آية خطورة القول على الله بغير علم
* رويدك أيتها الغالية نعم أنت من أقصد
* كيف يعاشر الرجل زوجته ؟
* سلسلة حقوق الزوجة على زوجها

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-06-2016, 07:49 PM   #3

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي

      

جزاك الله خيرا غاليتي أم همام
نعوذ بالله من أن نكذب على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم غافلين أو متعمدين
التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* الطب النبوي
* أخت تسأل
* النحو..في حياتنا !!!
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة
* طبخة زوجية في غاية الاهمية

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-06-2016, 07:52 PM   #4

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي

      

جزاك الله خيرا غاليتي
نسأل الله أن يشغلنا بطاعته وذكره ويرزقنا الإخلاص في القول و العمل يارب
التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* الطب النبوي
* أخت تسأل
* النحو..في حياتنا !!!
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة
* طبخة زوجية في غاية الاهمية

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2016, 05:26 PM   #5
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 289

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
اسعد الله قلبك كم اسعدني مرورك الطيب عزيزتي نشأتية
حين يقبل علينا بدعوات طيبة
💜من قلوب محبة في الله💜
اللهم ارزقنا .. حلاوة الأخوة ،
وطول الصحبة ، ولذة المغفرة ،
وصفاء الود ، وتجنب الزلل ،
وبلوغ الأمل ،
وحسن الخاتمة بصلاح العمل .
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* لا تهــجـــــــروا القــــــــرآن
* الإعجـــــــــاز العـــــــــلمي في القـــــــــرآن
* صحبة سورة طه
* قصة آية خطورة القول على الله بغير علم
* رويدك أيتها الغالية نعم أنت من أقصد
* كيف يعاشر الرجل زوجته ؟
* سلسلة حقوق الزوجة على زوجها

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
مسلم, الله, دين, على, غيور, إلي, كل
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عادل مسلم مصحف معلم برنامج كلام الله مع تكرار الصفحات الحج الحج قسم برنامج كلام الله عز وجل 2 04-22-2017 03:10 PM
الدعوه الى الله مهمة كل مسلم DR Ali ملتقى الحوار الإسلامي العام 4 03-09-2015 07:28 PM
غير مسجل أسأل الله لكم فى شهر رمضان خالددش ملتقى الترحيب والتهاني 14 08-24-2011 05:11 AM
حديث غريب بين مسلم ونصراني الله المستعان ابو عبد الله ملتقى الصوتيات والمرئيات والفلاشات الدعوية 2 05-02-2011 05:06 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009