استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
محمد أسامة المغربي 66 سورة من التراويح
بقلم : الحج الحج

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية
ملتقى الأحاديث القدسية والنبوية الأحاديث القدسية والنبوية الصحيحة وما يتعلق بها من شرح وتفسير
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 09-10-2016, 04:52 PM   #1
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

شرح ﺗَﻌَــﻮَّذُوا ﺑِﺎﻟﻠَّﻪ ِ (ﻣِﻦ ْ ﺟَﻬْﺪ ِ اﻟْﺒَﻼَء )

      


روﻯ اﻟﺒﺨﺎري ﻋﻦ أﺑﻲ ﻫﺮﻳﺮة رﺿﻲ اﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ , أن اﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠ اﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ وﺳﻠﻢ ﻗﺎل :
ﺗَﻌَـــــــــــــــــــــــــــــﻮَّذُوا ﺑِﺎﻟﻠَّﻪ ِ (ﻣِﻦ ْ ﺟَﻬْﺪ ِ اﻟْﺒَﻼَء ِ ، وَدَرَك ِ اﻟﺸَّﻘَﺎء ِ ، وَﺳُﻮء ِ اﻟْﻘَﻀَﺎء ِ ، وَﺷَﻤَﺎﺗَﺔِ اﻷَﻋْﺪَاءِ )

ﻣﺎ ﻣﻌﻨﻰ ﺟﻬﺪ اﻟﺒﻼء ؟ ودرك اﻟﺸﻘﺎء ؟ وﺳﻮء اﻟﻘﻀﺎء ؟ وﺷﻤﺎﺗﺔ اﻷﻋﺪاء ؟

📩 ﺄول ﻫﺬه اﻷﻣﻮر اﻷرﺑﻌﺔ
:* #ﺟﻬﺪ_اﻟﺒﻼء . وﻫﻮ ﻛﻞ ﻣﺎ أﺻﺎب اﻟﻤﺮء َ ﻣﻦ ﺷﺪة وﻣﺸﻘﺔ , وﻣﺎ ﻻ ﻃﺎﻗﺔ َ ﻟﻪ ﺑﻪ ﻓﻴﺪﺧﻞ ﻓﻲ ذﻟﻚ : اﻟﻤﺼﺎﺋﺐ , واﻟﻔﺘﻦ اﻟﺘﻲ ﺗﺠﻌﻞ اﻹﻧﺴﺎن ﻳﺘﻤﻨﻰ اﻟﻤﻮت
. ﺑﺴﺒﺒﻬﺎ
. وﻳﺪﺧﻞ ﻓﻲ ذﻟﻚ اﻷﻣﺮاض اﻟﺘﻲ ﻻ ﻳﻘﺪر ﻋﻠﻰ ﺗﺤﻤﻠﻬﺎ أو ﻋﻼﺟﻬﺎ ●
وﻳﺪﺧﻞ ﻓﻲ ذﻟﻚ : اﻟﺪﻳﻮن اﻟﺘﻲ ﻻ ﻳﺴﺘﻄﻴﻊ اﻟﻌﺒﺪ وﻓﺎءﻫﺎ ●
وﻳﺪﺧﻞ ﻓﻲ ذﻟﻚ : اﻷﺧﺒﺎر اﻟﻤﻨﻐﺼﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻤﻸ ﻗﻠﺒﻪ ﺑﺎﻟﻬﻤﻮم واﻷﺣﺰان ●
. واﻟﻨﻜﺪ وﺗﺸﻐﻞ ﻗﻠﺒﻪ ﺑﻤﺎ ﻻ ﻳُﺼﺒَﺮ ﻋﻠﻴﻪ
وﻳﺪﺧﻞ ﻓﻲ ذﻟﻚ : ﻣﺎ ذﻛﺮه ﺑﻌﺾ اﻟﺴﻠﻒ ﻣﻦ : ﻗِﻠَّﺔ ُ اﻟﻤﺎل ِ ﻣﻊ ﻛﺜﺮة ●. اﻟﻌﻴﺎل

اﻟﺜﺎﻧﻲ : #درك_اﻟﺸﻘﺎء
أي. , أﻋﻮذ ﺑﻚ أن ﻳﺪرﻛﻨﻲ اﻟﺸﻘﺎء وﻳﻠﺤﻘﻨﻲ . واﻟﺸﻘﺎء ﺿﺪ اﻟﺴﻌﺎدة ○ وﻫﻮ دﻧﻴﻮي وأﺧﺮوي
أﻣﺎ اﻟﺪﻧﻴﻮي
ﻓﻬﻮ اﻧﺸﻐﺎل اﻟﻘﻠﺐ واﻟﺒﺪن ﺑﺎﻟﻤﻌﺎﺻﻲ , واﻟﻠﻬﺚ وراء اﻟﺪﻧﻴﺎ واﻟﻤﻠﻬﻴﺎت ,وﻋﺪم اﻟﺘﻮﻓﻴﻖ
وأﻣﺎ اﻷﺧﺮوي
. ﻓﻬﻮ أن ﻳﻜﻮن اﻟﻤﺮء ﻣﻦ أﻫﻞ اﻟﻨﺎر واﻟﻌﻴﺎذ ﺑﺎﻟﻠﻪ .. ﻓﺈذا اﺳﺘﻌﺬت ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ درك اﻟﺸﻘﺎء , ﻓﺄﻧﺖ ﺑﻬﺬه اﻻﺳﺘﻌﺎذة ﺗﻄﻠﺐ
ﻣﻦ اﻟﻠﻪ. ﺿﺪه , أﻻ وﻫﻮ اﻟﺴﻌﺎدة ﻓﻲ اﻟﺪﻧﻴﺎ واﻵﺧﺮة

اﻟﺜﺎﻟﺚ : ﺳﻮء اﻟﻘﻀﺎء
, وﻫﻮ أن ﺗﺴﺘﻌﻴﺬ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ اﻟﻘﻀﺎء اﻟﺬي ﻳﺴﻮؤك وﻳﺤﺰﻧﻚ
وﻟﻜﻦ إن أﺻﺎﺑﻚ ﺷﻲء ﻣﻤﺎ ﻳﺴﻮء وﻳﺤﺰن , ﻓﺎﻟﻮاﺟﺐ ﻫﻮ اﻟﺼﺒﺮ ﻣﻊ اﻹﻳﻤﺎن
. ﺑﺎﻟﻘﺪر ﺧﻴﺮه وﺷﺮه , وﺣﻠﻮه وﻣﺮه
وﻳﺪﺧﻞ ﻓﻲ اﻻﺳﺘﻌﺎذة ﻣﻦ ﺳﻮء اﻟﻘﻀﺎء : أن ﻳﺤﻤﻴﻚ اﻟﻠﻪ ﻣﻦ اﺗﺨﺎذ ●
. اﻟﻘﺮارت واﻷﻗﻀﻴﺔ اﻟﺨﺎﻃﺌﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﻀﺮك ﻓﻲ أﻣﺮ دﻳﻨﻚ ودﻧﻴﺎك
ﻓﺈن ﻣﻦ اﻟﻨﺎس ﻣﻦ ﻻ ﻳﻮﻓﻖ ﻓﻲ اﺗﺨﺎذ اﻟﻘﺮار اﻟﻤﻨﺎﺳﺐ , وﻗﺪ ﻳﺠﻮر ﻓﻲ
. اﻟﺤﻜﻢ , أو اﻟﻮﺻﻴﺔ , أو ﻓﻲ اﻟﻌﺪل ﺑﻴﻦ أوﻻده

اﻟﺮاﺑﻊ : ﻫﻮ اﻻﺳﺘﻌﺎذة ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ
: #ﺷﻤﺎﺗﺔ_اﻷﻋﺪاء *
. واﻟﻤﺮء ﻓﻲ اﻟﻐﺎﻟﺐ , ﻻ ﻳﺴﻠﻢ ﻣﻤﻦ ﻳﻌﺎدﻳﻪ
وَﻋََﺪُوُّك َ ﻳَﻔْﺮَح ُ إذا ﺣﺼﻞ ﻟﻚ ﻣﺎ ﻳﺴﻮءُك , وﻳَﻐْﺘَﻢ ُّ إذا ﺣﺼﻞ ﻟﻚ ﻣﺎ ﻳُﻔﺮِﺣُﻚ , أو
. رأﻯ ﻧﻌﻤﺔ ً ﻣُﺘَﺠَﺪِّدة ً ﻟﻚ
ﻓﺄﻧﺖ ﺑﻬﺬه اﻻﺳﺘﻌﺎذة , ﺗﺴﺄل اﻟﻠﻪ أن ﻻ ﻳﻔﺮح أﻋﺪاءَك وﺣُﺴَّﺎدَك ﺑﻚ , وأن ﻻ
. ﻳﺠﻌﻠﻚ ﻣَﺤَﻞ َّ ﺷﻤﺎﺗﺔ ٍ وﺳُﺨﺮﻳﻪ ٍ ﻟﻬﻢ
. ﺳﻮاء ﻛﺎﻧﺖ ﻋﺪاوﺗﻬﻢ ﻟﻚ دﻳﻨﻴﺔ , أو دﻧﻴﻮﻳﺔ
واﺣﺮص أﻳﻬﺎ اﻟﻤﺴﻠﻢ أن ﻻ ﺗﻜﻮن ﻣﻦ اﻟﺸﺎﻣﺘﻴﻦ , ﻓﺈن ذﻟﻚ ﻣﻦ ﻣﺴﺎويء
اﻷﺧﻼق , وﻷن اﻹﻧﺴﺎن ﻗﺪ ﻳﺸﻤِﺖ
ﺑﺄﺧﻴﻪ , ﻓﻼ ﻳﻠﺒﺚ أن ﻳُﺒﺘَﻠﻰ ﺑﻤﺜﻞ ﻣﺎ
, اﺑﺘﻠﻲ ﺑﻪ ﻏﻴﺮه
, ﻓﻘﺪ ﺗﺸﻤﺖ ﺑﻤﺮﻳﺾ ﻓﺘُﺒﺘَﻠﻰ
, وﻗﺪ ﺗﺸﻤﺖ ﺑﻔﻘﻴﺮ ﻓَﺘُﺒْﺘَﻠَﻰ ﺑﺎﻟﻔﻘﺮ
, ﺑﻞ ﻗﺪ ﺗﺸﻤﺖ ﺑﻤﻦ اﺑْﺘُﻠﻲ ﺑﻤﻌﺼﻴﺔ , ﻓَﺘُﺒْﺘﻠﻰ واﻟﻌﻴﺎذ ﺑﺎﻟﻠﻪ

. واﻟﻤﺸﺮوع أن ﺗﺴﺄل اﻟﻠﻪ اﻟﻌﻔﻮ واﻟﻌﺎﻓﻴﺔ ﻓﻲ اﻟﺪﻧﻴﺎ واﻵﺧﺮة ☆

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* تربية الأولاد في الإسلام
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2016, 04:55 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 331

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

• من اشترى الأضحية لرعايتها ثم مرضت أو انكسرت رجلها فهل يضحي بها؟
قال ابن عثيمين:
من عيّن الأضحية وقال: هذه أضحيتي صارت أضحية.
أ-فإذا أصابها مرض أو كسر فإن كنت أنت السبب فإنها لا تجزئ ويجب عليك أن تشتري بدلها مثلها أو أحسن منها.
ب- وإن لم تكن السبب فإنها تجزئ. مجموع الفتاوى (25-99)

• هل الأفضل أن يعين الإنسان أضحيته بوقت مبكر؟
قال ابن عثيمين: الأولى أن الإنسان يصبر في تعيينها فيشتريها مبكرا من أجل أن يغذيها بغذاء طيب، ولكن لا يعينها لفائدة مهمة وهي: لو طرأ أن يدعها ويشتري غيرها فله ذلك لأنه لم يعينها. مجموع الفتاوى (25-99)

• ما حكم تعليم الأضحية بالحناء وبالقلائد؟
قال ابن عثيمين: الأضاحي لا حاجة لأن تعلم بالحناء ولا بقلائد. مجموع الفتاوى (25-100)

• شخص نذر أن يذبح كبشًا معينًا فمات الكبش المعين؟
قال ابن عثيمين:
أ-إذا عين الإنسان الأضحية، ثم ماتت بغير تفريط منه ولا تعدي فلا شيء عليه.
ب-إلا إذا كانت منذورة يعني قد نذر الأضحية فعليه أن يوفي بنذره.
مجموع الفتاوى (25-100)

• هل يجوز جعل الضحايا وليمة للعرس بعد تعيينها؟
قال ابن عثيمين: لا يجوز ذلك ولا يجوز صرفها في غيرها، بل ولا إبدالها بغيرها.
مجموع الفتاوى (25-107)
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* العلاقات الأسرية - ستر العورة
* قصص الأنبياء والرسل عليهم السلام
* تربية الأولاد في الإسلام
* شخصـيـــات قـــرآنيــــة
* أبو أيوب الأنصاري - انفروا خفافا وثقالا
* سلسلة دروس فقه السيرة _أخلاق النبي
* في صحبة سورة الحج

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
ﺑِﺎﻟﻠَّﻪ, ﺗَﻌَــﻮَّذُوا, ﺟَﻬْﺪ, (ﻣِﻦ, اﻟْﺒَﻼَء
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ﻣَﻦْ ﺍﺳْﺘَﻌْﺒَﺪَ ﻗَﻠْﺒَﻪُ ﺻُﻮﺭَﺓً ﻣُﺤَﺮَّﻣَﺔً ام هُمام ملتقى الحوار الإسلامي العام 7 09-10-2016 04:07 PM
ﺃﺣﻜﺎم وآداب زيارة مسجد النبي صلى الله عليه وسلم ام هُمام ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 1 08-28-2016 08:28 PM
ﺍﻟﺒﺎﺫﻧﺠﺎﻧﺔ المعضوضة ام هُمام ملتقى فيض القلم 3 08-13-2016 09:29 PM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009