استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
أصُول وَآداب النَقد
بقلم : ام هُمام

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى التاريخ الإسلامي > قسم المناسبات الدينية
قسم المناسبات الدينية كل ما يخص المسلم في جميع المناسبات الدينية من سنن وفرائض
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 08-26-2015, 11:07 PM   #1

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

ورد الأضحيه - شروطها -مواصفاتها -ونسكها

      

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

فقدهلت علينا الأيام المباركات ..التي تمتلئ بالخيرات ..فسارعوا الى الكسب السريع المضاعف ..وغفران للذنوب ...نسأل الله للجميع الفوز بالجائزة ونيل شرف العشرالأوائل من ذى الحجة
وأن يتقبل الله مننا جميعا صالح الأعمال ..
ولكثرة الأسئلة التي تراود الكثيرين بالنسبة للأضحية وكل ما يتعلق بها من أحكام وشروط سأحاول قدر المستطاع أن أوضحها وأنتظر من بعد الأسئلة لما سهوت أو غفلت عنه ..
من المعلوم أن الأضحية هي سنة مؤكدة وليست بواجبة ..وهى على كل مسلم
لكن لها فضل وثواب عظيم
فعن عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال (ما عمل آدمي من عمل يوم النحر أحب إلى الله من إهراق الدم إنها لتأتي يوم القيامة بقرونها وأشعارها وأظلافها وأن الدم ليقع من الله بمكان قبل أن يقع من الأرض فطيبوا بها نفسا ) رواه الترمذي والمستدرك على الصحيحين وهو صحيح الإسناد
وهى تشرع للرجل والمرأة وتجزئ عن الرجل وأهل بيته، وعن المرأة وأهل بيتها؛
ومن السنة في الأضحية أن يضحي الإنسان عن نفسه وعن أهل بيته حسب التيسير،ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها، إن كان موسراً ضحى بشاة واحدة عنه وعن أهل بيته،وإن كان معسراً فلا شيء عليه..ولا يثقل على نفسه فإنما هى سنة
وإذا كان الإنسان يعول نفسه ويعيش مستقلا وله مدخول عليه أن يضحى عن نفسه
وإذا كان يعيش فى بيت أبيه والأب الذي ينفق فتجزأ أضحية الأب عمن يعولهم ماداموا فى بيت واحد وهو يتولى الإنفاق عليهم
ولا يجوز أن يضحى عن أسرة كاملة يعيش أفرادها مستقلين أو متفرقين ويجتمعون فى العيد فى بيت الأب ..يعنى هنا الأضحية العائلية لمن هم فى نفس البيت ويتولى صاحب الأضحية الإنفاق عليهم وإعاشتهم ..
وهى طبعا سنه للقادر وتسقط عن الضعيف والفقير ويمكن الاستدانة ليضحى إذا كان فى استطاعته الوفاء بالدين أو القدرة على رده ..
فيضحي الإنسان بشاة عنه وعن أهل بيته أو سبع بدنه أو سبع بقرة هذا سنة ،
ويجزأ فيها كبش أو شاة عن الأسرة الواحدة أو ماعز
ولا يجوز الشركة فى الضأن ولكن يجوز في الإبل والبقر
فيمكن الشراكة لسبعة أشخاص أو أقل.... المهم أكثرها 7 للبدنه يعنى يجزأ سبع بدنه أو سبع بقرة للفرد ومن يعول ..وتجزأ الإناث أو الذكور للأضحية
وللأضحية مواصفات يجب التقيد بها
السن: الشاه لا تقل عن 6 شهور الى عام
الماعز لا تقل عن عام ويفضل الإناث
البقر لا تقل عن عامين
الإبل لا تقل عن 5 أعوام
الحالة :-يجب أن تكون خاليه من العيوب البينة مثل الحرق أو الجرب أو العرج أو الهزال أو مكسورة القرن أو مقطوعة الأذن
لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم -: (أربع لا تجزئ في الأضاحي: العوراء البيِّن عورها والعرجاء البين عرجها والمريضة البين مرضها والهزيلة التي لاتؤكل)
وعلى المضحى أن يمتنع عن الأخذ من الشعر أو الأظافر من بدأ دخول ذي الحجة حتى يضحى
وللرجل أو المرأة أن يغتسل لكن المرأة لا تمشط شعرها تنقضه فقط
لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((إذا دخل شهر ذي الحجة وأراد أحدكم أن يضحي، فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره ولا من بشرته شيئاً حتى يضحي) رواه الإمام مسلم في صحيحة، عن أم سلمه رضي الله عنها.
والوكيل(إذا وكل أحد أخر ليذبح مكانه) لا يتقيد بتلك المناسك ولا أهل البيت فقط من دفع ثمن الأضحية
والأضحية تذبح من بعد صلاة العيد ولا يجوز قبل ذلك وإلا كانت صدقة وليست أضحية ويمكن الذبح خلال أيام العيد يعنى من بعد صلاة أول يوم الى مغرب اليوم الرابع وقبل ذلك أو بعد ذلك تكون صدقه ..
ومن السنة عند الذبح أن يقول: باسم الله والله أكبر، وإن قال عن فلان ..أو عن فلان وأهل بيته ..وإن قرأ بعد البسملة ({قُلْ إِنّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي للّهِ رَبّ الْعَالَمِينَ} {لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَاْ أَوّلُ الْمُسْلِمِينَ}(163-162)الأنعام فلا بأس ..كله مستحب
والذبح يتم بالسكين الحادة ويتم قطع الحلقوم والمريء ولا تفصل الرأس ولابد أن تستنفذ الدماء
وما يتم عن طريق الخنق أو الصعق أو التخدير أو قطع الرقبة باستخدام الأسلاك الحادة لا يجوز
الشرع أن يسمى ويكبر ثم تذبح بسكين حادة يقطع البلعوم والمريء. وتستنزف الدماء ..هذا هو الذبح الشرعي
ومن لا يجد ذلك فى بلاد الغربة أو بلاد لا يتم فيها الذبح الشرعي فليوكل أحد الثقاة من أهله أن يذبح عنه فى بلاد المسلمين ..فتجزأ عنه إن شاء الله ..
والذبح إن تيسر فى محل الإقامة والسكنه فهو أفضل .....
أما بالنسبة للتوزيع فالبعض يظن أنها تقسم الى ثلاث أنصبه متساوية والحقيقة هى أصناف وليست أنصبه يعنى قسم لصاحب الأضحية وأهل بيته وقسم للأهل والجيران والأصحاب وقسم للفقراء ويجوز أن يزيد قسم عن الآخر يعنى ربما يعطى النصف للفقراء إذا كانت هناك حاجه وعددهم كبير ..وربما يزيد فى نصيب الأهل لحاجتهم ..وربما يكون هو نفسه محتاج فيزيد فى نصيبه المهم الأمر أساسا قربة لله سبحانه وتعالى والأمر فيه متسع فلا نضيق على أنفسنا
ويجوز إهداء الجار الكافر منها
لقول الحق جل وعلا: ( لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِم ) الممتحنة
فمادام ليس بيننا وبينه حرب ولا يغدر فبينه وبيننا العهد والأمان ..لكن طبعا يفضل الفقير المسلم إن وجد حتى لو بحثت عنه ...
ولايجب بيع لحمها أو جلدها أو يعطى الجزار جزأ من لحومها ...بل يعطى أجرته من خارجها ..
وحكم من لم يتصدق من الأضحية حكم من قد ترك أمراً واجباً؛ لأن الله قال:{ فَكُلُواْ مِنْهَا وَأَطْعِمُواْ الْبَآئِسَ الْفَقِيرَ}(28)الحج.....،{ فَكُلُواْ مِنْهَا وَأَطْعِمُواْ الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرّ }(36) الحج ...فهنا أوجد الله مصارفها
والقانع ...هو الذي يرفع يده بالسؤال .....والمعتر ..هو الذي يبدى الرغبة لكن لايسأل ولا يرفع يديه...
ونرد البال أن الأضحية غير الهدي يعنى الهدي هذا خاص بمناسك الحج وهو يذبح لأهل الحرم ..فيمكن للحاج الذي عليه هدى تبعا لنية الحج إذا كانت متمتع أو قارن
أن يوكل أحد من أهله ليذبح فى بلده ..وممكن أن يذبحه فى منى مع الهدي
يعنى الهدي لا يغنى عن الأضحية !!!!!
والحقيقه نقطه هامه قبل أن اختم الموضوع البعض فى الغربه ولا يتيسر له الذبح يسأل هل إعطاء اسرة فقيرة المال لتشتري الأضحيه جائز والرد هنا أنه كما قلنا الأضحية شعيرة ونسك وقربى لله سبحانه وتعالى نحرص عليها فكثير من الأمور والقربات تكون سببا فى العتق من النار فلننتهزها والصدقات لها بند آخر فمن عجز عن أن يضحى فى الغربه يرسل الى أهله بالتوكيل من ينوب عنه ومن يذبح يسمى بسم الله ويكبر ويقول عن فلان ويسمى صاحب المال وأهل بيته حتى ينال الخير والثواب أما الفقير فقد أعفى منها وله الفضل فى من يعطيه فيكون أكثر أحيانا ممن يضحى ..فلا نتصدق بمالها ونحن أولى بثوابها

وتعقيب هام :قد يلتبس الأمر على البعض فى ذكر العشر هل هى العشر الأواخر من رمضان أم العشر من ذى الحجة ولبيان فضلهما نقول أن الفرق هو
أن العشر الأواخر من رمضان أفضل من جهة الليل؛ لأن فيها ليلة القدر، والعشر الأول من ذي الحجة أفضل من جهة النهار؛ لأن فيها يوم عرفة، وفيها يوم النحر، وهما أفضل أيام الدنيا، وفى كل خير
أما أصل النهى عن أخذ شيء لمن أراد أن يضحى فهو
قوله صلى الله عليه وسلم: ((إذا دخل شهر ذي الحجة وأراد أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره شيئا )) رواه مسلم ، وفي اللفظ الآخر: (ولا من بشرته شيئاً) ،
فالمضحي هو الذي لا يأخذ شيئاً إذا أراد أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من أظفاره ولا من بشرته شيئاً في العشر من ذو الحجة حتى يضحي، ولا حرج للمضحى عنهم وهم الزوجة والأولاد أو أهل البيت فهذا واجب على صاحب الأضحية فقط .
أسال الله أن أكون قد وفيت بعض من الاستفسارات ...وتقبل الله منا جميعا صالح الأعمال
وما كان من صواب فمن الله ورسوله وما كان من خطأ فمنى ومن الشيطان والله ورسوله منه براء
والله تعالى أعلى وأعلم
وأنتظر الأسئلة إن شاء الله لما غاب عنى...وتقبل الله مننا جميعا صالح الأعمال

كتبه فضيلة الشيخ نشأت حسن رحمه الله و أسكنه فسيح جناته

سؤال :
باراك الله فيك وباراك لك في ذريتك إن شاء الله
لكن عندي بعد الاستفسار للتوضيح أكثر

وعلى المضحى أن يمتنع عن الأخذ من الشعر أو الأظافر من بدأ دخول ذي الحجة حتى يضحى
وللرجل أو المرأة أن يغتسل لكن المرأة لا تمشط شعرها تنقضه فقط
هل هذا ينطبق على المرأة المتزوجة أم جميع بنات حواء؟؟؟

الجواب:

ابنتى
هذه الأحكام لمن يضحى سواء كان رجلا أو أمرأه يعنى الذى يدفع ثمن الضحيه وليس الذى يذبح أو يوكل له الأمر ..هذا حكم خاص لمن يدفع نقود الأضحيه ويشتريها لأنه صاحب الثواب فسواء كان رجلا أو أمرأة متزوجه أو غير متزوجه فهذه الأحكام توقف عليها ..ومن المعلوم أن من يضحى هو الذى يعول نفسه أو غيرة أما الزوجه أو الأولاد الذين ينفق عليهم الزوج أو الأب فلا يضحون هم لأنهم مسئولين من غيرهم
يعنى عدم قص الأظافر أو الشعر ..وقف على صاحب الأضحيه او الذى يشتريها من ماله هو فقط وليس لأحد غيرة لا من أهله ولا ممن وكله هو
والله تعالى أعلى وأعلم

سؤال :
نحن نعيش في بلاد الغربة ومتوفر لنا الضيعات للدبح الحلال أي يقوم بدلك الرجال بانفسهم
لكن لا نعرف فقراء كي نعطيهم حقهم، فزوجي يطعم اصدقائه العزاب من الأضحية، حيت اطبخ لهم ما تيسر من الطعام ويستضيفهم أو يرسله لهم
فهل هذا يعتبر كحق الفقراء؟
الجواب:
ابنتى
الأمر فيه سعه يعنى إن كان الذبح حلال وتوفر بعض الأصدقاء أو مسجد قريب يتولى توزيع بعض الطعام على طلبة العلم أو من هو عاطل عن العمل فهذا خيرا ولا ننسي أنك ممكن أن تهادى جارك ولو كان كافرا فهذا من رحمة الله وكرم الإسلام فهذا سبيل تبيان سماحة الإسلام ..لكن إن تعذر هذا الأمر فيمكن إرسال المال الى الأهل فى المغرب وتوكيل أحد الأشخاص بالقيام بها والثواب راجع لصاحب المال ..يعنى طبعا الفقير المسلم أولى لكن لا بأس المهم أن يستفيد منها المسلمون نأكل ونتصدق ونهادى وموضوع أن تعطى لحم أو طعام هذا لا بأس به والأمر ميسر إن شاء الله
والله تعالى أعلى وأعلم






اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* النحو..في حياتنا !!!
* الطب النبوي
* أخت تسأل
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة
* طبخة زوجية في غاية الاهمية

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-27-2015, 04:45 PM   #2
أبو جبريل نوفل

الصورة الرمزية almojahed
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 3

almojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond reputealmojahed has a reputation beyond repute

افتراضي

      

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا و رحم الله والدنا الشيخ نشأت و اسكنه فسيح جنانه .. بارك الله فيكم
التوقيع:

من مواضيعي في الملتقى

* السحر تعريفه و أنواعه و أعراضه و كيفية التخلص منه
* حكم العلاج بطريقة نقل المرض إلى زجاجة
* منهج أهل السنة في تقرير العقيدة
* الوسائل المفيدة للحياة السعيدة
* حل السحر عن المسحور
* فضل المساجد الثلاثة و تعريف بالمسجد الأقصى
* حصريا - برنامج زكاة الفطر - للجان نوزيع الزكاة

almojahed غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-31-2015, 08:16 PM   #3

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي

      

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة almojahed [ مشاهدة المشاركة ]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا و رحم الله والدنا الشيخ نشأت و اسكنه فسيح جنانه .. بارك الله فيكم

اللهم آمين
وجزاكم بالمثل أستاذنا الفاضل أسأل الله أن يحفظ لكم كل عزيز عليكم
التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* النحو..في حياتنا !!!
* الطب النبوي
* أخت تسأل
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة
* طبخة زوجية في غاية الاهمية

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-01-2016, 07:23 PM   #4
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 377

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
رزقك ربي خيري الدنيا والاخرة اختي الكريمة ورحم الوالد الغالي

اللهم اغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين الأحياء منهم والميتين اللهم اعفُ عنا وعن من ظلمنا وأسآء إلينا إنك أنت العفو الغفور الرحيم ،،،
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* من أنت
* أصُول وَآداب النَقد
* سنن منسية
* القَواعِدُ.الْمُثْلَى.لِتَدَبُّرِ.الْقُرْآنِ.
* سلسلة الوضوء والغُسل والصلاة
* قصص القرآن الكريم
* كأس شاي

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2016, 02:26 AM   #5

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي

      

اللهم آمين
بارك الله فيك غاليتي
التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* النحو..في حياتنا !!!
* الطب النبوي
* أخت تسأل
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة
* طبخة زوجية في غاية الاهمية

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
-مواصفاتها, -ونسكها, الأضحيه, شروطها
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأضحية ... تعريفها ... حكمها ... شروطها ابو عبد الرحمن ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 1 11-19-2011 01:38 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009