استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter
التميز في هذا اليوم
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا مراحل التربية للطفل على الصلاة
بقلم : ام هُمام

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الخطب والدروس المقروءة > قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله
قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله يهتم هذا القسم بطرح جميع المحاضرات والدروس والخطب المكتوبة لفضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله..
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 04-06-2012, 02:38 AM   #1

الصورة الرمزية ابو عبد الرحمن
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 167

ابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond reputeابو عبد الرحمن has a reputation beyond repute

افتراضي الدرس (162) من شرح رياض الصالحين حديث بن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم يا -ايها ا

      


بسم الله الرحمن الرحيم و
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله
عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: قَامَ فِينَا رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَطِيبًا بِمَوْعِظَةٍ، فَقَالَ: " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّكُمْ تُحْشَرُونَ إِلَى اللهِ حُفَاةً عُرَاةً غُرْلًا، {كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ} [الأنبياء: 104] أَلَا وَإِنَّ أَوَّلَ الْخَلَائِقِ يُكْسَى، يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلَامُ، أَلَا وَإِنَّهُ يُؤتَى بِرِجَالٍ مِنْ أُمَّتِي، فَيُؤْخَذُ بِهِمْ ذَاتَ الشِّمَالِ، فَأَقُولُ: يَا رَبِّ أَصْحَابِي، فَيُقَالُ: إِنَّكَ لَا تَدْرِي مَا أَحْدَثُوا بَعْدَكَ، فَأَقُولُ، كَمَا قَالَ الْعَبْدُ الصَّالِحُ: {وَكُنْتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَا دُمْتُ فِيهِمْ، الى قوله فَإِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ} [المائدة: 118] قَالَ: فَيُقَالُ لِي: إِنَّهُمْ لَمْ يَزَالُوا مُرْتَدِّينَ عَلَى أَعْقَابِهِمْ مُنْذُ فَارَقْتَهُمْ " متفق عليه
يقول ابن عباس رضى الله وعنهما ان رسول الله قامفينا خطيباً حيث جرت العادة عند الحبيب صلى الله عليه وسلم بل من هديه ان يخطبباصحابة خطبة والخطبة تنقسم الى قسمين خطبة معتادة الراتبة كخطبة الجمعة والعيدين والاستسقاء والكسوف والخسوف الى غير ذلك وخطب طارئة عارضة ومن الخطب الطارئة حديث الامام مسلم حديث فاطمة بنت القيس عندما حدثت ان النبي صلى الله عليه وسلم قام خطيبا ً حدث بحديث عن تميم الداري حيث انه راى الدجال و الحديث طويل جداً وكذلك من الخطب العارضة ((عندما بعث النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً يجبي الزكاة فجاء الرجل و قَالَ: هَذَا لَكُمْ، وَهَذَا لِي، أُهْدِيَ لِي، قَالَ: فَقَامَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى الْمِنْبَرِ، فَحَمِدَ اللهَ، وَأَثْنَى عَلَيْهِ، وَقَالَ: " مَا بَالُ عَامِلٍ أَسْتَعمله ، فَيَقُولُ: هَذَا لَكُمْ، وَهَذَا أُهْدِيَ لِي، أَفَلَا قَعَدَ فِي بَيْتِ أَبِيهِ، أَوْ فِي بَيْتِ أُمِّهِ، حَتَّى يَنْظُرَ أَيُهْدَى إِلَيْهِ أَمْ لَا؟

وهذا حاصل عندنا كثيرا في هذه الايام الانسان يعملفي وظيفة ما عند الحكومة او يعمل في شركة وغير ذلك فمن جراء عمله فهو مسؤول امام الله ان يقوم بحق عمله الذي اؤتمن عليه قد يكون في منصب حساس في عمله وحتى يسير معاملات الناس فيأتيه احدهم بهدية يأخذها وهو في عمله فهذه الهدية قال عنها عليه الصلاة والسلام ((مَنْ شَفَعَ لِأَخِيهِ بِشَفَاعَةٍ، فَأَهْدَى لَهُ هَدِيَّةً عَلَيْهَا فَقَبِلَهَا، فَقَدْ أَتَى بَابًا عَظِيمًا مِنْ أَبْوَابِ الرِّبَا(
لانه لو لا الوظيفة التي يعمل بها ما اتته هذه الهدية وهذه من الرشوات العظيمة التي غلظ الاسلام في تحريمها فهلا لو جلس في بيت ابيه او في بيت امه اينظر يهدى اليه ام لا
من هذا الحديث نعرف عظيم قبح الرشوة وانها من عظائم الامور التي ادت الى ان يقوم النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا ليخطب بالناس ويحذرهم من هذا العمل القبيح لأنه ((اذا فشى في القوم الرشوة هلكوا جميعاً)) وصار كل واحد منهم لايقول الحق ولا يحكم بالحق ولا يقول بالعدل واعظم انواع الرشوة اذا كانت في الحكم وكذلك في القضاء والله المستعان
والرشوة ملعون اخذها وملعون معطيها الا اذا كان الآخذ يمنع حق الناس إلا بالرشوة عندئذ يكون اللعن على الآخذ اما الذي اعطى الرشوة الا اذا كان مضطرا لها لا يعطي هذا الانسان حق هذا الرجل إلا بالرشوة كم هو حاصل في بعض الدول العربية قد تمنع ان تذهب الى السفر تريد ان تذهب الى الشام لزيارة امه المريضة فلا يعطونه التأشيرة في الجوازات إلا بالرشوة اذا كان مضطرا لهذه المسألة إن شاء الله لا تعد رشوة بحق الذي اعطى انما اللعنة بحق الذي أخذ
كذلك الخطب العارضة عندما سرقت امرأة مخزومية كانت تستعير متاع الناس(طنجرة صينية) وتنكر هذا الشيء فالنبي عليه الصلاة والسلام عندماثبت عليها السرقة اراد ان يقيم حد السرقة عليها بقطع يدها فجاء نفر من قريشوالقبائل وهي لها موقع, شأن في قبيلتها ارادوا ان يستشفعوا عند النبي عليه الصلاة والسلام فجاء اسامة بن زيد الى النبي صلى الله عليه وسلم ان يشفع لها فقال عليه الصلاة والسلام اتشفع في حد من حدود الله يقول ذلك منكرا عليه لانه حدود الله ليس فيها شفاعة فاذا وصلت الى السلطان فلعن الله الشافع والمشفع له ونتهى الامر ,ولكن قبل ان تصل الى السلطان بامكان ذلك بالتراضي والدليل (( قال عليه الصلاة والسلام لَا تَكُونُوا أَعْوَانًا لِلشَّيْطَانِ عَلَى اخيكم انه لا ينبغي للامام أي الحاكم او القاضي اذاانتهى اليه حد إلا أن يقيمه أن الله عفو يحب العفو وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أنيغفر الله لكم قال اعفوا في ما بينكم تصالحوا فيما بينكم فما بلغني من حد فقد وجبت اذا وصلت للسلطان فالشفاعة تنتهي.
لهذا قال عليه السلام لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ لَقَطَعْتُ يَدَهَا . ومن الخطب العارضة ذكر النبي عليه الصلاة والسلام ((إنكم محشرون يوم القيامة هيئة الحشر
حفاة عراة غرلاً محشورون مجمعون في صعيد واحد ليسفيها جبال ولا اودية ولا بناء ولا اشجار يسمعهم الداعي لو دعاهم من مكان بعيد يسمعونه وخاصة ((فَكَشَفْنَا عَنْكَ غِطَاءَكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ )) ذكر النبي عليه الصلاةوالسلام انواع الحشر ، الحشر العظيم أسال الله تعالى ان ييسير علينا امر الحشر ذكرالنبي عليه الصلاة والسلام انه في الحشر من الناس من يبلغ عرقه في الارض سبعونذراعا والله المستعان وبين عليه الصلاة والسلام كَيْفَ بِكُمْ إِذَا جَمَعَكُمُ الله كمَا يُجْمَعُ النَّبْلُ فِي الْكِنَانةِ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ لاَ يَنْظُرُ إِلَيْكُمْ .. نسال الله السلامة
فإذا هيئة الحشر حفاة عراة غرلا بهما ، حفاة أي بدون نعال ، عراة كماخلقنا سبحانه وتعالى من بطون امهاتنا غرلا غير مختونين وكذلك بهما أي ليس معه مال ((كما بدأنا اول الخلق نعيدهوعدا علينا انا كنا فاعلين ))
لما النبي ذكر الحديث قالت السيدة عائشة وسودة واسوأتاه ثم قالت عائشة يا رسولالله : الرجال والنساء جميعا ؛ ينظر بعضهم إلى بعض ؟ قال (( يا عائشة الأمر أعظم منأن يهمهم شغل الناس )) . الامر عظيم النار قد اتت ولها سبعون الف زمام على كل زمام سبعونالف ملاك يجرونها الوحوش حشرت الجن محشورة الناس محشورة كل ذلك الاهوال العظيمة فهلالانسان فارغ لينظر الى عورة الرجل او المرأة طبعا لا بل هناك فرار يفر بعضهم منبعض والفرار فراران يوم القيامة فرار عام (يوم يفر مرء من اخيه وامه وابيه وصاحبتهوبنيه ) وحتى قبل ان يعلم مصيره الى الجنة اما النار واذا علم ان مصيره الى الناروالعياذ بالله (يود المجرم لو يفتدي من عذابه يومئذ ببنيه وصاحبته واخيه وفصيلتهالى تؤويه ومن في الارض جميع ثم ينجيه )
ثم ذكر النبي عليه الصلاة والسلام وأن اول من يكسىفبعد الحشر يكسى ابراهيم عليه السلام
نستدل من حديث الرسول عليه الصلاة والسلام (اذا ولىاحدكم اخاه فيحسن كفنه فانهم يبعثون في اكفانهم ويتزورون في اكفانهم ) اي الانسانمنا اذا كفن اخاه عند وفاته فيحسن كفنه اي دون الاسراف في شراء الكفن لكن لائقيكفنه تكفين لطيف لما قال عليه الصلاة والسلام (يبعثون في اكفانهم ويتزورون فيقبورهم في اكفانهم اول ما يبعث يبعث في كفنه ثم تنزع بعد ذلك بامر الله الاكفانويحشروا حفاة عراة غرلا ثم بعد ذلك يكسى الانسان على حسب دينه وتقواه واول من يكسىابراهيم عليه السلام وهذا ليس من فضل ابراهيم عليه السلام على سيدنا محمد عليهالسلام بل له الافضل الاعظم لكن قد يكون هناك نقاط فيها الافضلية في بعض الجزئياتكما في الحديث بعد الصعق اول ما يبعث النبي عليه السلام يرى موسى عليه السلام اخذبقوائم العرش فهل نجى من الصعقة الدينا اما بعث قبلي المعروف اول ما يبعث هو محمدعليه الصلاة والسلام وهذه مكافأة لبعض الانبياء ولكن محمد عليه السلام هو افضل منفي ماالكون من خلق الله سبحانه وتعالى
يشير الحديث غرلا اي غير مختونين في سياق لهذاالجزئية للعلماء ثلاث اقوال في الختان القول الأول انه واجب في حق الرجال والنساء أما القول الثاني انهسنة في حق الرجال والنساء والقول الثالث انه واجب في حق الرجال وسنة في حق النساء وهذامانميل اليه باذن الله عزوجل كما ذكر النبي عليه الصلاة والسلام "إذا التقى الختانانفقد وجب الغسل)) الختانان ختان المرأة وختان الرجل قول النبي عليه السلام لمرأةكانت تختن النساء : "اخفضي ولا تنهكي، فإن ذلك أحظى للمرأة وأحب إلى للزوج".وانالختان بحق الرجل واجب لان الزائدة في عضو الانسان اذا بقيت يبقى بها شيء من البولفيبقى نجس والعياذ بالله اما المرأة يكون ان شاء الله مستحب في حقهاا والله اعلىواعلم
قول النبي عليه الصلاة والسلام ألا وإنه يُؤتىَبرجال من أمتي فيؤخذ بهم ذات الشمال فأقول: يا رب أصحابي وفي رواية امتي امتي هذهالشماعة التي علق الشيعة الرافضة قاتلهم الله تعالى عقيدتهم الفاسدة عليها قالواان الصحابة ارتدوا بعد موت محمد عليه الصلاة والسلام قالوا مازالوا مرددين منذفارقتهم قاتلهم الله تعالى (انى يؤفكون )اذا كان الصحابة ارتدوا معنى ذلك ان عليرضى الله عنه معهم وعبد الرحمن بن عوف وابو ذر الغفاري وعمار بن ياسر والحسنوالحسين اذا كان قول الشيعة شمل الصحابة رضوان الله عليهم بانهم ارتدوا وهذا حاشلله ان يرتد الصحابة على ادبارهم بل الصحابة رضى الله عنهم ورضوا عنه في مواضع كثيرفي القرآن الكريم ذكر الله تعالى فضائلهم ومناقبهم بل كتب الله عليهم رضوانه الىيوم يلقونه سبحانه وتعالى اما تفسير الحديث هناك صحبة عامة وصحبة خاصة مثال عنالصحبة العامة هناك صحابي رجل اعرابي اتى الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمن بهو رأه لحظة ثم عاد الى البادية وهناك من رتدا بعد موت النبي عليه الصلاة والسلاموقاتلهم ابو بكر الصديق رضى الله عنه ومنهم الخوارج اما الصحبة الخاصة حاش لله عزوجل ان يجعل وزراء نبيه ناس والعياذ بالله خائنين وكيف يخنون وقد حملواالرسالةوبلغوها الامة ولكل واحد منهم أجر وثواب كل من اسلم من هذه الامة الى قيام الساعةوهم الوزراء من قال الله بحقهم ((من يشاقق الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى ويتبع غير سبيلالمؤمنين))كما قال ابن مسعود انهم الصحابة (نوليه ما تولى ونصليه نار جهنم وساءتمصيرا) فمن قذف الصحابة قال النبي من لعن اصحابي فعليه لعنة الله او من سب اصحاب فعليه لعنة الله والملائكة والناس اجمعين ومن سب الصحابة فقد طعن في الشريعة الاسلامية لانه من نقل الينا الشريعة غير الصحابة وطعن في النبي صلى الله عليه وسلم الذي اتخذ من اصحابه اقرناء له واصدقاء له واخوة في الله قال الشاعر عن المرء لاتسأل أسال عن قرينه فكل قرين بالمقارن يقتري فاذا كان ابو بكر الصديق او عمر اوالصحابة والعياذ بالله كلهم اشر خلق الله فما يكون محمد صلى الله عليه وسلم إلا على شاكلتهم وحاش لله عزوجل ان يكونوا كذلك قاتلهم الله عزوجل الشعية (انى يؤفكون) كذلك طعن برب العزة لان الله سبحانه وتعالى هو اصطفى اصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم ليحملوا هذه الرسالة ويبلغوها
وبارك الله فيكم جميعا واسأل الله جل وعلا وأنيجمعنا كما جمعنا في الدنيا على محبته وطاعته ان يجمعنا في الفردوس الاعلى واخردعوانا ان الحمد لله رب العالمين


الشخ احمد رزوق



للأستماع الى هذه المادة
اضغط هنا



قام بتفريغ هذه المادة الأخت بحر الحنان جزاها اللهعنا خير الجزاء



اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:



ما دعوة أنفع يا صاحبي *** من دعوة الغائب للغائب
ناشدتك الرحمن يا قارئاً *** أن تسأل الغفران للكاتب

من مواضيعي في الملتقى

* غير مسجل ارجو منك الدخول للأهمية
* شهرَ شعبانَ بين رجبَ ورمضانَ
* فضل يوم عاشوراء
* الأحتفال بعيد الحب أصله وحكمه
* gيس من البدعة الاعتمار في رجب ( قاله الشيخ ابن باز )
* عيد الأم نبذة تاريخية ، وحكمه عند أهل العلم
* ما هو حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟

ابو عبد الرحمن غير متواجد حالياً  

التعديل الأخير تم بواسطة ابو عبد الرحمن ; 04-06-2012 الساعة 02:45 AM.

رد مع اقتباس
قديم 04-07-2012, 08:30 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 385

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم وجزاكم كل خير في الدنيا والاخرة
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* مراحل التربية للطفل على الصلاة
* سلسلة علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم 2
* الخوف من الله عز وجل
* أصُول وَآداب النَقد
* فقه البيوع
* سلسلة الوضوء والغُسل والصلاة
* قصص القرآن الكريم

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الدرس 158 من رياض الصالحين - شرح حديث - احترق بين من الأنصار ابو عبد الرحمن قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله 2 02-02-2013 12:33 PM
الدرس 168 شرح رياض الصالحين . شرح حديث ان النبي اذا خطب احمرت عيناه ابو عبد الرحمن قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله 4 02-02-2013 12:29 PM
الدرس 164 شرح رياض الصالحين و شرح حديث رأيت عمر بن الخطاب يقبل الحجر الأسود ابو عبد الرحمن قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله 3 02-02-2013 12:20 PM
الدرس 157 من رياض الصالحين - شرح حديث تسوية الصفوف ابو عبد الرحمن قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله 1 05-29-2012 01:44 AM
الدرس 165 من شرح رياض الصالحين - شرح باب وجوب الانقياد لأوامر الله تبارك و تعالى ابو عبد الرحمن قسم فضيلة الشيخ احمد رزوق حفظه الله 1 05-09-2012 11:27 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009