استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ واحــــــــة المرأة المسلمة ۩ > ملتقى الأسرة المسلمة
ملتقى الأسرة المسلمة يهتم بالقضايا الاجتماعية وأساليب تربية الأولاد وفقاً للمنهج الإسلامي
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 11-26-2012, 04:45 AM   #1


الصورة الرمزية صادق الصلوي
 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 33

صادق الصلوي is a jewel in the roughصادق الصلوي is a jewel in the roughصادق الصلوي is a jewel in the roughصادق الصلوي is a jewel in the rough

اهداء حكم الحجاب و الشبهات التي درجت في عصرنا الحالي

      



ان آية الحجاب الآمرة بإدناء الجلابيب على الوجوه:

قال الله تعالى : ( يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من

جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين وكان الله غفوراً رحيماً )
- الأحزاب: 59 - .

قال السيوطي رحمه الله تعالى:

(( هذه آية الحجاب في حق سائر النساء، ففيها .... ستر الرأس والوجه عليهن ))

انتهى .

وقد خصَّ الله سبحانه في هذه الآية بالذكر أزواج النبي صلى الله عليه وسلم وبناته؛

لشرفهن ولأنهن آكد في حقه من غيرهن لقربهن منه، والله تعالى يقول:

( يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً ) - التحريم: 6 - ، ثم عمم سبحانه

الحكم على نساء المؤمنين، وهذه الآية صريحة كآية الحجاب الأولى، على أنه يجب

على جميع نساء المؤمنين أن يغطين ويسترن وجوههن وجميع البدن والزينة

المكتسبة، عن الرجال الأجانب عنهن، وذلك الستر بالتحجب بالجلباب الذي يغطي

ويستر وجوههن وجميع أبدانهن وزينتهن، وفي هذا تمييز لهن عن اللائي

يكشفن من نساء الجاهلية، حتى لا يتعرضن للأذى ولا يطمع فيهن طامع .


هناك بعض الشبهات التي درجت في عصرنا الحالي في امر الحجاب ممكن ان تتعرض لهم الفتاة المحجبة و ساعرضها عليكم بالتسلسل ان شاء الله

الشبهة الأولى:

«أنا لا أقتنع بالحجاب»

وأولى الشبهات التي تمنع المرأة من ارتداء الحجاب هو عدم الاقتناع والرد على هذه الشبهة هو الآتي:
إلى الأخت الفاضلة التي تقول إنها لا تقتنع بالحجاب أتوجه إليها بسؤال وهو: ما دينك؟
تقولين: أنا مسلمة،
وأقول لك: هل تعرفين معنى كلمة الإسلام؟
أراك حائرة في إجابة هذا السؤال، إن كلمة الإسلام أيتها الأخت الفاضلة معناها الاستسلام والأنقياد لله عز وجل القائل
{وما كان لمؤمن ولا مؤمنه اذا قضى الله ورسوله امرا ان يكون لهم الخيره من امرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا ..]الاحزاب (36)


. أيتها الأخت الفاضلة..


إن الله قد أمرك بالحجاب،
أي انه لا خيار لك في ذلك، لقد انتهى الأمر وحسم بقرآن يُتلى ليوم الدين، فهل لك أن تقتنعي أو لا تقتنعي بأمر قد فرضه الله، ألا تعلمين أن الأصل في العبادات التعبد وتنفيذ أمر الله دون النظر إلى أي شيء آخر!!


إننا عند الوضوء نمسح على الخف أما كان المسح أسفل الخف أولى


أين الاستسلام المطلق لله عز وجل؟! أيتها الأخت الفاضلة.. أنت مسلمة فهل أنت مستسلمة لخالقك؟
هل أنت مستسلمة لأوامره؟






الشبهة الثانية:



«الحجاب حجاب القلب»


تقول بعض النساء «المهم الجوهر، ونيتي صافية، وقلبي سليم والحجاب حجاب القلب، إنني أصلي وأقوم الليل وأصوم الاثنين والخميس و..»


هناك نساء يفعلن ذلك وزيادة ويقلن الحجاب حجاب القلب!! ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول شيئاً آخر، يقول:


<<ما أسأتم الرد إذ أفصحتم بالصدق ، إنه لا يقوم بدين الله إلا من حاطه من جميع جوانبه >>
<<الراوي: علي بن أبي طالب


أيتها الأخت الفاضلة... الإسلام
كل لا يتجزأ، لا يصح أن تأخذي بعضه وتتركي البعض الآخر، يقول الله عز وجل
{ أفتؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض فما جزاء من يفعل ذلك منكم إلا خزي في الحياة الدنيا ويوم القيامة يردون إلى أشد العذاب وما الله بغافل عما تعملون...
من الاية(85) من سورة البقرة:



تخيلي الآن وأنت بين يدي الله يسألك عن الحجاب وأنت تقولين له:
«العبادات يا رب والحجاب حجاب القلب!! وليس بالضرورة أن أنفذ لك كل أوامرك يا رب فأنا أنفذ ما يرضيني أنا..!!»
لا حول ولا قوة إلا بالله،
إنني أخشى عليك من هذا الموقف الرهيب،
فهل أنت تخشين على نفسك؟ إن الأمر غاية في الخطورة، إذا خرجت المرأة من بيتها وهي متبرجة كاشفة جسدها وشعرها فكل رجل ينظر إليها تأخذ به سيئات،


تقول بعض النساء: «ولكن أنا نيتي سليمة»،
«أنا مالي هو المخطئ»..
لا والله انكِ لم تنفذي أمر الله فكنت دافعاً له على عدم غض البصر وهذا لا يعفيه من الحساب أمام الله هو أيضاً.. يا الله.. تأخذين سيئات بكل رجل ينظر إليك.. هل تقولين بعد ذلك أن عباداتك تكفيك؟!!







الشبهة الثالثة:


«حرارة الجو شديدة»

وتأتي بعض النساء فتقول: «الجو يكون شديد الحرارة فإذا ارتديت الحجاب سيتساقط شعر رأسي»
سبحان الله!! وهذه الآلاف من النساء اللاتي يرتدين الحجاب لماذا لم يتساقط شعرهن!!
أيتها الأخت الفاضلة.. إن الله لا يأمرك بشيء يضرك تيقني من ذلك،
أما عن حرارة الجو يقول تعالى: {قل نار جهنم أشد حراً لو كانوا يفقهون..
من الاية(81)من سورة التوبة :


ويقول النبي صلى الله عليه وسلم:
<<حفت الجنة بالمكاره ، و حفت النار بالشهوات >>
الراوي: أنس بن مالك و ابن مسعود و أبو هريرة المحدث:



أيتها الأخت الفاضلة.. إن كان الحجاب يضايقك في الصيف اصبري واستعيني بالله.. ألا أن سلعة الله غالية.



الشبهة الرابعة:



«هناك محجبات


يفعلن كذا وكذاوكذا....! !»


وتجد بعض النساء يقلن
«إنني أعرف محجبات سلوكهن (....)!!!» «وهناك محجبات يفعلن كذا وكذا وكذا!!!»..
أيتها الأخت الفاضلة لا تضحكي على نفسك فهناك أناس يصلون ويفعلون كذا أو كذا وكذا!!
فهل معنى ذلك أن نمتنع عن الصلاة؟!
وأعرف حجاجاً يفعلون الأفاعيل!! فهل معنى ذلك أن نمتنع عن أداء فريضة الحج؟؟!
أيتها الأخت الفاضلة.. العيب ليس في الإسلام إنما العيب في المسلمين، العيب ليس في الحجاب إنما العيب فيمن ترتدي الحجاب.



الشبهة الخامسة :


بعض النساء محجبات في بلادهن ولكنهن يتركن الحجاب عندما يسافرن الى بلاد أ


وتحتج الواحدة بأن الرجال ينتبهون عندما يرون امرأة متحجبة حجابًا كاملاً ،


فيريدون التعرّف عليها ومتابعتها؛ لأنّ كلَّ ممنوع مرغوب


أما إذا كانت غير محجبة فلن تكون محل نظر..!!


ونقول لهذه المرأة: إن نظر الرجال اليها هو من باب الفضول وليش لأجل الشهوة


أما غير المحجبة التي تظهر مفاتنها للرجال فستثيرهم، ولا بمكن أن نصدق غير ذلك


وإلا لما رأينا وسمعنا بالسعار الجنسي الذي يعيشه الغرب وغيره من البلاد المتفلته


فلا حجاب ولا موانع ولا كبت كما يقال ،ومع ذلك فبلدانهم لديها أعلى النسب في حوادث الشذوذ والإغتصاب .

أخيرا أقول قول الله تعالي


{إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين..



القصص:56



وربنا يهدينا ويهديكم جميعا

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع

صادق الصلوي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-26-2012, 07:48 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 449

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
جزاكم الله كل خير وستر نساء المسلمين
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فتاوى وأحكام الأضحية
* قواعد قرآنية
* رحلة الحجيج
* فـتـاوى ورسـائـل شـهـر رمـضـان
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* فائدة في كل يوم
* كأس شاي

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-26-2012, 11:29 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية آمال
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 266

آمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond reputeآمال has a reputation beyond repute

افتراضي

      

بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم اخونا الفاضل صادق الصلوي على الموضوع القيم
اسلوب الحوار بين الشبهة والرد عليها رائع
جعله الله في ميزان حسناتكم
رزقنا الله جميعا الجنة
التوقيع:




بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم اغفر لأختي الغالية آمال خطاياها وجهلها واسرافها في أمرها
وما أنتَ أعلمُ به منها وارحمها وادخلها جنتك برحمتك يا رحيم

من مواضيعي في الملتقى

* فوائد الكستناء
* دعاء الصائم!
* صلاة التراويح!
* دعاء رؤية الهلال!
* فوائد تربوية للصيام!
* كشف اليد للبائع
* تربية القلوب

آمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
التي, الحالي, الحجاب, الشبهات, درجة, حكم, عصرنا, في
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حرية القلب! آمال ملتقى الحوار الإسلامي العام 7 03-22-2013 12:27 PM
نبذة عن كتاب العاطل الحالي أبو ريم ورحمة ملتقى اللغة العربية 2 02-01-2013 01:54 AM
أنهار الربع الخالي: معجزة للنبي الكريم حافظة القرآن قسم الإعجاز العلمي في القرآن والسنة 7 11-23-2012 04:54 PM
ضحد الكتاب اللامقدس والرد على الشبهات أبو ريم ورحمة ملتقى الاقتراحات والشكاوى 1 10-30-2012 10:38 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009