استخدم محرك جوجل للبحث في الملتقى

 

الرئيسية التسجيل البحث الرسائل طلب كود التفعيل تفعيل العضوية استعادة كلمة المرور
facebook facebook twetter twetter twetter twetter

المناسبات


   
العودة   ملتقى أحبة القرآن > ۩ ملتقى العلـــم الشرعـــي ۩ > ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية
ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية فتاوى وأحكام و تشريعات وفقاً لمنهج أهل السنة والجماعة
 

   
الملاحظات
 

إضافة رد
   
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 06-11-2015, 07:26 PM   #1

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي *.* فتاوى الطهارة للشيخ نشأت أبو إسلام رحمه الله*.*

      


أتت إبنه لى بفتوى للشيخ بن جبرين عن صلاة الحائض بعد الطهر وما يجب عليها قضاؤه ثم أتت أخرى بفتوى للشيخ بن عثيمين رحمه الله مخالفه لها فى رأيها
والحقيقه البعض يأتى بالفتاوى من على النت دون الحاق التبيان أو الشرح خصوصا فى الأمور الخلافيه والأمر قد يكون صحيح فى كلتا الحالتين كما فى حالتنا هذه فيجب أن نوضح الأمر حتى لا يحدث تشبث برأى معين وإهمال الآخر وقد يكون للآخر حجته
فهولاء العلماء الأجلاء لم يفتوا على هواهم بل لكل منهم الحجه فى مقولته ..وكما كررنا من قبل كل يؤخذ منه ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم
وسنحاول أن نورد الفتوى والتعقيب عليها إن شاء الله
هناك رأى التى أتت به الإبنه للشيخ بن جبرين ويتفق معه شيخنا بن باز رحمه الله وقال الشيخ بن باز رحمه الله
إذا طهرت الحائض أو النفساء قبل غروب الشمس وجب عليها أن تصلي الظهر والعصر في أصح قولي العلماء، وهكذا إذا طهرت قبل طلوع الفجر وجب عليها أن تصلي المغرب والعشاء. وقد روي ذلك عن عبد الرحمن بن عوف، وعبد الله بن عباس رضي الله عنهما، وهو قول جمهور أهل العلم. وهكذا لو طهرت الحائض والنفساء قبل طلوع الشمس وجب عليها أن تصلي صلاة الفجر
وزيد أنه لو حاضت فى وقت صلاة مثل الظهرمثلا ولم تصليه يكون عليها دينا بعد الطهر عليها أن تصليه ..خصوصا إن كانت حيضتها بعد دخول الوقت بوقت كاف لتصلى الفريضه
وطبعا أستدل الشيخان بما روى عن الصحابه فى هذا الشأن
واعتبر هذا الرأى أن الحائض تعتبر مريض وبالتالى يكون ما له من الجمع بين الصلوات وبالتالى يكون وقت الصلوات النهاريه متصل وكذلك الليليه فإذا تطهرت قبل المغرب يصبح وقت الظهر والعصر متاح لها وكذلك إذا تطهرت قبل الفجر يكون وقت المغرب والعشاء متاح لها وبالتالى يكون عليها صلاة الفرضين لأن وقتهما مجموع بالنسبة للمريض أى أن الوقت يمتد لها إمتداد الجمع ..
وبالنسبة للفجر فإذا تطهرت قبل الظهر لا تصلى الفجر لأن ميقاته شروق الشمس وهو غير مجموع مع غيرة فهنا يسقط عنها القضاء
اما الشيخ بن عثيمين رحمه الله فأجاب على السؤال
س: إذا طهرت الحائض أوالنفساء وقت العصر هل تلزمها صلاة الظهر مع العصر أم لا يلزمها سوى العصرفقط؟جـ: القول الراجح في هذه المسألة أنه لا يلزمها إلا العصر فقط، لأنه لادليل على وجوب صلاة الظهر، والأصل براءة الذمة، ثم إن النبي صلى الله عليه وسلّمقال: «من أدرك ركعة من العصر قبل أن تغرب الشمس فقد أدرك العصر
».
ولم يذكر أنهأدرك الظهر، ولو كان الظهر واجباً لبيّنه النبي صلى الله عليه وسلّم، ولأن المرأةلو حاضت بعد دخول وقت الظهر لم يلزمها إلا قضاء صلاة الظهر دون صلاة العصر مع أنالظهر تجمع إلى العصر، ولا فرق بينها وبين الصورة التي وقع السؤال عنها، وعلى هذايكون القول الراجح أنه لا يلزمها إلا صلاة العصر فقط لدلالة النص والقياس عليها. وكذلك الشأن فيما لو طهرت قبل خروج وقت العشاء فإنه لا يلزمها إلا صلاة العشاء، ولاتلزمها صلاة المغرب.
وأعتبر الشيخ أن وقت العشاء الى منتصف الليل فإن تطهرت المرأة بعد منتصف الليل لا تقضي العشاء

اما بالنسبة للحكم إذا حاضت المرأة بعد دخول وقت الصلاة؟
ففي هذا خلاف بين العلماء،
فمنهم من قال: إنه لا يلزمها أن تقضي هذه الصلاة؛ لأنهالم تفرّط ولم تأثم حيث إنه يجوز لها أن تؤخر الصلاة إلى آخر وقتها،
ومنهم من قال: إنه يلزمها القضاء أي قضاء تلك الصلاة لعموم قوله صلى الله عليه وسلّم: «من أدركركعة من الصلاة فقد أدرك الصلاة» والاحتياط لها أن تقضيها لأنها صلاة واحدة لا مشقةفي قضائها.

على العموم هذا ما يختص بهذه الناحيه ومن أخذ باى من الرأيين فهو على صواب وإن كنا نلجأ دائما للأحوط وكل منهما له حجته ..فلا تنكر إحداكن على الأخرى فعلها مادام فى الأمر إجتهاد وعلى المسلمه إذا وجدت رايين معتبرين أن تأخذ بما يرتاح له قلبها وتستقر به نفسها ..فالكل يسعى الى مرضاة الله والخلاف بين العلماء رحمة وليس بلبله فكل له حجته
والأمر فى النهايه السعي لمرضاة الله ..فسيتقبل الله إن شاء الله منكن جميعا

هدانا الله جميعا الى مرضاته والعمل بمحكم كتابه وسنة نبية صلى الله عليه وسلم
وما كان من صواب فمن الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وما كان من خطأ فمن أنفسنا ومن الشيطان
والعالِم إذا أجتهد وأصاب فله أجران وإن أجتهد فاخطأ فله أجر ..وفى كل خير إن شاء الله
والله تعالى أعلى وأعلم .


وهذا ملف نخصصه بإذن الله لفتاوى الطهارة ،،كل ما يهمك أختي المسلمة في هذا الباب،،الغسل والوضوء والتيمم ،،وكذا الطهارة من العذر الشرعي ,والمسح على الجوارب وغيره مما سيُغني هذاالملف من فتاوى شيخنا الفاضل أبو إسلام رحمه الله،، جمعناها لكُن أخواتي ،، قصد التيسير والفائدة والنفع،،ولا تنسووا المجيب الشيخ الفاضل* نشأت حسن أبو إسلام رحمه الله*من صالح دعائكُم بظهر الغيب،، جعله الله له في ميزان الحسنات يارب،،


وعلى بركة الله نبدأ في عناوين الفتاوى:
سؤال عن الإستحاضة
تعدد موجبات الغسل هل يجزؤه غسل واحد؟
الافرازات التي تنزل بعد الغسل من الجنابة
الإغتسال من الحدث الأكبر دون وضوء
أحكام الجُنب والحائض
حكم دخول الحائض لقاعة الصلاة في الكلية أو القاعة...؟
هل يجوز التيمم للمريض بكثرة خروج الريح؟
سؤال عن التيمم للعامل بدوام كامل مع وجود الماء:
رأتْ قطرات من الدم فظنتها الحيض فهل تتوضئ أم تغتسل؟
سؤال شرح كيفية الغُسل
سؤال عن موجبات الغسل
سؤال عن إتيان الزوجة بعد الطهر
تسأل وهي مريضة عن المسح على الجوارب
حكم المسح على الجوارب لكبير في السن غير مريض
سؤال عن المسح على الخمار للطالبات والمرأة العاملة
حكم الوضوء قبل دخول الوقت وتكرار الصلاة به؟
إذا زاد العذر عن أيامه المعتادة؟


نبدأ وبالله التوفيق :

سؤال عن الإستحاضة:
السؤال:
سؤالي جزاكم الله خيرا هو عن.........الٱستحاضة أعزكم الله
فأنا أعرف أن الدورة الشهرية إذا لم تكن في معادها تسمى استحاضة و الله أعلم
و في حالتي هذه رغم أني استشرت الطبيبة أخبرتني بأن لا مشكل لدي، الٱستحاضة أتتني الان مرتين (مرة كل شهر) و رغم ذلك أصلي بها فقط أراعي مسألة النظافة قبل أن أصلي...
لكن مسألة المعاشرة الزوجية هل فيها إثم و العياذ بالله؟ أرجو أن أجد ضالتي عندك ولله الحمد من قبل و من بعد
الجواب:
السلام عليكم
أولا ألإستحاضه هى نزول الدم بعد فترة الحيض أو النفاس وهى تعتبر عرق وتخالف فى مواصفاتها دم الحيض وهى لا تمنع صلاة ولا صيام ولا معاشره لكن لابد من الإحتياط فالأصل إن اقصي مدة للحيض هى خمسة عشر يوما وإن زادت عن هذه المده تكون إستحاضه هذا أمر
الأمر الثانى إن نزل الدم مخالف للون الحيض وليس فى وقت الحيض وليس له مواصفاته نقول إنه عرق ويأخذ حكم الإستحاضه أما ما يأتى قبل الدوره ويكون ملتصق بالحيض فيحسب حيض
وأما ما ياتى بعد الحيض وبعد رؤية علامات الطهر فهنا يعتبر أيضا أستحاضه ..وهو دم ليس فاسدا ولا نجسا ويكفى التحفض بحفاض والوضوء لكل صلاة نصلي الفريضه والنوافل بهذا الوضوء ولا يهم ما ينزل من دم اثناء الصلاة ولا يمنع من المعاشرة لكن يجب أن ننتبه الى المواصفات حتى لا تلتبس الأمور فقد يكون الحيض متقطعا يأتى ويذهب وهذا حكمه لما ترى المرأة الطهر تصلي وتصوم وتعاشر ولما تري الدماء تمتنع ويعرف بمواصفات الدم من ثخانه ولون ورائحة
والله تعالى أعلى وأعلم
تعدد موجبات الغسل هل يجزؤه غسل واحد؟
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إذا تعددت موجبات الغسل فهل يجزء غسل واحد ؟
الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعم يمكن الإغتسال بأكثر من نيه قد يكون حيضا وجنابه أونفاسا ويجزىء عنهم غسل واحدا بنياته لأن القصد هنا الطهاره وإزالة الحدث الأكبر والأصغر...فيشتمل على الوضوء مع الغسل..وإن نوت جنابة وغسل الجمعة معا أجزىء ذلك ويشمل الغسل الوضوء فى داخله
لكن ننتبه الى أمر قد يفوت على الكثيرات ولا ينتبهن
أن المرأه ممكن أن تستيقظ جنب وقبل الإغتسال تحيض وهنا ترجىء الإغتسال لما بعد إنتهاء الحيض والبعض تمتنع عن الإغتسال أثناء الحيض تبعا لبعض المعتقدات أو التأثيرات ومعظمها خاطىء
فيجب على المرأة التى أصابتها الحنابه ثم الحيض أن تغتسل بنية إزالة الجنابة وهى حائض ولا ترجئها ؟ لما !!!! لأن أحكام الجنب غير أحكام الحائض فالجنب لا تقرأ ولا ايه ولاتسمع وامور كثيره ممنوعه عليها أما الحائض فلا فهنا نستفيد من أحكام الحيض ونخرج من أحكام الجنابه
فلا يجب على المرأه التى أجتمع فيها الأمران أن تؤجل غسل الجنابه مع الحيض بل تسارع بغسل الجنابه وسنورد الغسل بالتفصيل إن شاء الله لنبين أن غسل الطهاره يتضمن الغسل والوضوء لأنه إزاله للحدث الأكبر والأضغر فى النيه أما غسل الترطيب أو النظافه فهنا لابد من الوضوء بعد الغسل بنيته لأنه لا يتضمن إزالة حدث فيكون استحمام فقط وليس رفع حدث
والله تعالى أعلى وأعلم
الإفرازات التي تنزل بعد الغسل من الجنابة:
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما حكم الافرازات التي تنزل بعد الغسل من الجنابة هل تبطل الصلاة إذا نزلت أثناءها وهل تنقض الوضوء والصيام ؟
الجواب:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
إن كانت تلك الإفرازات نتيجه ماتبقى داخل الجسم من أثر الجماع فخروجها بعد الغسل لا يفسد الغسل ولكن تحتاج للوضوء وإن كان من ماء الرجل فهو طاهر ولا ينجس الملابس
ولكن يستوجب الوضوء فقط يعنى الإستنجاء والوضوء ...وليس لها أى اثر فى أفساد الصيام فهى ليست من مفسدات الصيام مهما كانت الإفرازات المعتاده ...وليست المرتبطه بالحيض
أما إن كان مذيا أى ما يخرج من إفرازات من مجرى البول مصاحبه للبول فهنا تنجس الثوب ويجب غسله والإستنجاء والوضوء
والله تعالى أعلى وأعلم
الإغتسال من الحدث الأكبر دون وضوء:
السؤال:
بارك الله فيك هل اذا اغتسلت المرأة من الحدث الاكبر دون وضوء هل عليهاإعادة الاغتسال أو تتوضأ فقط وجزاك الله خيرا
الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحقيقه أنا وضحت أن الغسل المسبب يكون بنية الإثنين معا يعنى رفع الحدثين
فيشمله الوضوء فى حالة الغمر فى مسبح مثلا أو بانيو أو أي وسيله يغمر فيها الجسم كاملا
إما إن كانت الوسيله التقليديه من صب الماء فهنا من مناسك الغسل الوضوء
فمن السنه البدأ بالوضوء ويمكن فى وسط الغسل أو نهايته لكن يراعى إنه إن توضأ الفرد وبدا فى الغسل أن لا يمس العوره (قُبل ودُبر) وإلا فسد وضوءه
وحديث أم المؤمنين عائشه يبين كيفية الغسل والسنه فى البدأ بالوضوء فقالت رضي الله عنها (أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا اغتسل من الجنابة يبدأ فيغسل يديه، ثم يفرغ بيمينه على شماله فيغسل فرجه، ثم يتوضأ وضوءه للصلاة".) رواه البخاري.
ولذا إن إغتسلت المرأه ولم تتوضأ فى الغسل أو لم تغسل أثناء الغسل مواضع الوضوء بالترتيب المتبع فهنا الغسل يجزؤها لكن إن ابتغت الصلاه تتوضأ
لكن لا تعيد الغسل
والله تعالى أعلى وأعلم
أحكام الجُنب والحائض:
السؤال:
أيمكنك ذكر أحكام الجنب و أحكام الحائض لأنه في الحقيقة لم أكن أعلم أن هناك فرق بينهما
الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجنب لا يقرأ القرآن ولا آيه الحائض ممكن أن تقرا عن ظهر قلب أو للتسميع أو الحفظ فهناك فرق
الحائض تذهب الى المصلي والجنب لأ
لأن الجنابه سهل جدا الغسل وهى مؤقته
أما الحيض فهى ايام ومرهونه برؤية علامات الطهر للإغتسال فيكون الحكم أخف فيها
والله تعالى أعلى وأعلم
حكم دخول الحائض لقاعة الصلاة في الكلية أو القاعة...؟
السؤال:
السلام عليكم..
ما حكم دخول الحائض لقاعة الصلاة التي توجد في الكلية أو المطعم أو المحطة..؟
وبارك الله فيكم ونفع بكم
الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
المسجد له حكم والمكان الذى يكون فى مكان يخصص للصلاة له حكم آخر يعنى المسجد كله لا يجوز للحائض أن تمكث فيه لأنه كله مواطن سجود وصلاة إلا إن يكون خارج المصلي ركن لذوات الأعذار
لكن فى الكليه أو المحطه أو أى مكان ليس مسجدا بالمعنى المعروف قد تفرش فيه بضع زرابي أو حصر للصلاة لكن لا تشمل المكان كله فإن وجد فيه مكان فى الخلف بعيدا عن أمكنه الصلاه ليس به لا صلاة ولا سجاجيد ولا يستخدم فيمكن للحائض الجلوس فيه .لكن إن كان كله مفروش ومعد للصلاه فلا يجوز لها البقاء فيه ..لأنه مخصص مسجد للصلاة طوال الوقت
والحقيقه هناك رأي يقول بالجواز على أن لا تقترب من اماكن الصلاه وتتحاشي تلوث مكان الصلاه أو الجلوس على كرسي أعتمادا على حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم لأم المؤمنين عائشة ( حيضتك ليست فى يدك) لكن الأولى عدم التواجد فى المسجد أو مكان الصلاه داخل المسجد لعموم الأدله والأحاديث الصحيحه
والله تعالى أعلى وأعلم
هل يجوز التيمم للمريض بكثرة خروج الريح؟

السؤال:
أختي تعاني من كترة خروج الريح فالحمد لله مواضبة على الصلاة وملتزمة
هدا الامر يضايقها كتيييرا فلما تتوضا للصلاة يخرج منها الريح فتقوم مرة اخرى لتتوضا وقد يدهب بها الامر الى ان تتوضا تلات او اربع مرات العديد ممن نصحها بالتيمم لان ديننا دين يسر
وحتى انها في شهر رمضان تصلي التراويح فقط فالمنزل لنفس السبب
مرات تضطر للتيمم
مادا تقول شيخنا في هدا الامر
ولكم جزيل الشكر
الجواب:
السلام عليكم شفاها الله وعافاها
طبعا أجاز العلماء لأصحاب الحدث الدائم من استحاضه أو سلس بول أو عدم التحكم فى الغازات من الوضوء لكل صلاة مع التحفض بحفاض وتصلي المرأه بهذا الوضوء الفريضه ونوافلها أو رواتبها ثم تتوضأ من بعد للفريضه التاليه وهكذا
ولا يهما ما يخرج أثناء الصلاة منها وهذا فى الحالات المزمنه وليست التى علي سبيل المؤقت
فعليها أن تفعل هذا لأن التيمم له خصوصيه ولا تنطبق عليها لأن عندها الديل إن شاء الهل
أما كون المرأه تصلي التراويح فى المسجد أو تحرم من الصلاه فيه
فصلاة المرأة فى بيتها أفضل من الصلاة فى مسجد رسول الله كما ورد فى الحديث
وإن كنا لا نمنع النساء من المساجد لكن للأسف نجد الأم فى المسجد والذريه على النت والمسلسلات ولا رقابه فى البيت فى رمضان ناهيك عن المسن والشاتنج والتعارف فواجب الأم والزوجه كبير ولا يعوزضه غيرها فهنا تحسب الأمر فكما قلت الثواب فى البيت أكبر فإن إنتفت كل تلك الأمور منها كأن لا تكون متزوجه أو ليس لديها أولاد فعليها أن تأمن الطريق وتختار الصحبة الصالحه ولا تفرط فى واجباتها فى البيت حتى لا يضيع الأجر فالتراويح نافله وسنه والسنه أفضل فى البيت
هذا للعلم فقط
وربنا يوفق الجميع الى مرضاته يارب
والله تعالى أعلى وأعلم
سؤال عن التيمم للعامل بدوام كامل مع وجود الماء:
السؤال:
السلام عليكم اود ان استفسر عن التيمم هل يجوز لي التيمم
انا اعمل غالبا بدوام كامل والمكان الذي اشتغل به يوجد به ماء ولكنه بارد جدا وانا عندي حساسية من الماءو الجو البارد فهل يجوز لي التيمم
الجواب:
السلام عليكم
الحقيقه أن بعض الرخص لا يجوز الأخذ بها إلا بمسبباتها ونحن الآن فى القرن الواحد والعشرون لا يعقل أن نقول ماء بارد فى كل مكان فى العالم يوجد تسخين وسخانات والوضوء لا يستدعى أكثر من كوب واحد من الماء لكننا أخذنا على الإسراف فى الماء وفتح الحنفيه والأخذ منها ..والتيمم قد يجوز لضرورة مؤقته أما على الدوام فيجب إيجاد وسيله إما تسخنين ماء على قدر الوضوء وممكن أن ترتدى الجوارب على وضوء وكذا غطاء الرأس ويشد جيدا بحيث لا يسهل نزعه وترتديه أيضا على وضوء وتمسحين على الجورب وغطاء الأرأس إن كانا تابعين لما سبق من ضابط ولا يتبقى إلا الوجه واليدين ويمسح على الرأس والقدمين فأظن أن كوب من الماء يكفى ...والإستنجاء هنا لا يكون إلا بعد الفراغ من الغائط أو التبول لأن البعض يظن إن من فرائض الوضوء الإستنجاء وهذا خطأ الإستنجاء لسباب الغائط والبول وليس لمجرد الوضوء
أما الإنسان الذى يمكن أن يضر ويمرض ويصاب بحمى من الماء فهنا يمكنه التيمم لأنه لاضرر ولا ضرار لكن لا نقول يتأثر فقط لابد أن يكون الضرر واضح ليحصل على الرخصه وكما قلنا الدوام يوجب إيجاد البديل
لأننا سندخل فى أن المرأه ليس عليها أن تعمل إلا إن لم يكن هناك من ينفق عليها وبنود كثيره تدخل فى نطاق الرخص
فكما قلت ووضحت هناك البديل وإن لم يكن ميسرا والضرر واضح وقد يؤدى الى الهلاك أو المرض الشديد الواضح ولا يمكن ترك العمل وكل تلك المحاذير لا يمكن لعالم أن يقول لا يجوز لأن الصلاة لا يجوز تركها لأى سبب ولذا وضع الله الرخص الكثيرة من قصر وجمع وتيمم ومسح على الجبائر وصلاة واقفا وقاعدا ومتكئا يعنى كل تلك الرخص حتى لا يفوت على الإنسان صلاة فى وقتها
يسر الله لك الأمور وخفف عنك وشفاك وعافاك من كل سوء
والله تعالى أعلى وأعلم
رأتْ قطرات من الدم فظنتها الحيض فهل تتوضئ أم تغتسل؟
السؤال:
السلام عليكم
عندي سؤال شيخنا الفاضل وهو انني إستيقظت ذات يوم من نومي صباحا وجدت قطرات من الدم واعتقدت انها دم الحيض لانها عادة تاتيني في البداية على شكل نقاط والان قد مر يومااان ولم تنزل اي قطارت مند اليوم الاول لهذا لم اصلي لحد الان وقد مر يومان فماذا افعل لانه اوول مرة يحدث هدا الشئ هل يجب ان اقضي هده الايام واغتسل مع انها كانت قطرات قليلة وفي الصباح الاول فقط بعدها لم ينزل شئ
هل يجب الاغتسال ام الوضوء فقط وكيف اقضي الايام التي فاتتني ارجو الرد سريعا شيخنا لانه غدا سيكون اليوم الثالث
الجواب:
السلام عليكم
لاشك أن الدم له حالات فما جاء فى وقت الحيض ولو يسبقه بايام يكون تابعا له أما إن كان مخالفا للوقت فننظر الى صفاته إن كان شفافا رقيقا باهت اللون دون رائحه فقد يكون عرق ولا يجب وقف الصلاة ولا الصوم وتصلين حتى لو رأيت الدم فقط تتحفضي حتى لايصل الدم الى الجسم
وإن جاء يوما ثم وجدت الجفاف وأنقطع واحتسبتيه حيض ومر يومان فتغتسلي وتصلي فإن عاد بعدها بأيام تتركى الصلاة حتى ينقطع وهكذا والمرأه أحيانا ترى طهر ثم دم ثم طهر ففى بعض الأقوال ماكان طهر تصلي وماكن دم تترك حتى يتم 15 يوما تعتبر مستحاضه وتغتسل وتصلي مع الحفاض
وماغم عليك وتيقنت إنه ليس حيض تعيدى الصلاة فى اليام التاليه تأخذين فريضة مع كل فريضه إن شاء الله لأن الوقت لم يمر عليه اسابيع أو شهور فممكن أن تصليه بهذه الطريقه إن شاء الله

سؤال شرح كيفية الغسل:
السؤال:
شيخي اريد معرفة كيفية الغسل ؟
و في حالة تكرر الفعل هل يكفي غسل واحد ام كل غسل على حدة؟ام يكفي الوضوء بينهما ؟
ارجو ان توضحوا لي الامر فزفافي إن شاء الله عما قريب
الجواب:
السلام عليكم
الغسل من الجنابة أو رفع الحدثين الأكبروالأصغر
له وجهان
الوجه الأول الواجب وهو أن يغمس الإنسان جسمه كله فى الماء سواء بالدش أو فى مسبح المهم أن يعم جسده كله أو بانيو فهذا يجزى عن الغسل .
والطريقة الثانية وهى على وجه الاستحباب
أن يغسل الكفين ثلاث مرات ..ثم يغسل القبل(الفرج) من آثار الجنابة والدبر ثم يتوضأ وضوء الصلاة وممكن أن يترك القدمين الى ما بعد ثم يغسل بشرته كلها ثم يفيض على
رأسه ثلاث مرات من الماء ..حتى يصل الى أصول ومنابت الشعر ثم يفيض الماء على جسمه كله ولو مرة واحده ويبدأ باليمين ثم الشمال كما جاء فى السنه وإن غمر
جسمه بالماء يجزأ إن شاء الله.. .
ثم إن لم يكن غسل قدميه فى الوضوء الأول يجزئه أن ينهى بها الغسل .. ويجب بعد تمام الوضوء أن يحرص أن لا يمس العورة دون حائل سواء القبل أو الدبر
والغسل من الحيض مثله تماما إلا أنه يعتني بتنظيف العورة ومكان الحيض ثم يضاف للماء سدر أو رائحة طيبة
وطبعا فى الوضوء نقول بسم الله سواء كنا فى الحمام أوالخلاء يجب التسميه والنية محلها القلب ولا نتلفظ بها يعنى نية الغسل تكون فى القلب ولا نقولها فى الحمام ..
وعليه إذا خرج يقول: ((أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله. اللهم اجعلني من التوابين واجعلني من المتطهرين))
والأصل
في ذلك ما في الصحيحين عن عائشة رضى الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم كان
إذا اغتسل من الجنابة يبدأ فيغسل يديه ثم يفرغ بيمينه على شماله فيغسل فرجه ثم يتوضأ وضوءه للصلاة، ثم يأخذ الماء ويدخل أصابعه في أصول الشعر حتى إذا رأى أن قد استبرأ، حفن على رأسه ثلاث حفنات ثم أفاض على سائر جسده ثم غسل رجليه". وفي رواية لهما: " ثم يخلل بيديه شعره حتى إذا ظن أنه قد أروى بشرته أفاض عليه الماء ثلاث مرات".
وبالنسبه لمعاودة الجماع
فقد ورد فى الحديث ..عن أنس : " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يطوف على نسائه بغسل واحد ") رواه مسلم
ولكن يفضل الوضوء عند تكرار الأمر لورد الحديث فى هذا
فعن أبو سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول ‏صلى الله عليه وسلم "إذا أتى أحدكم أهله، ثم أراد أن يعود فليتوضأ بينهما وضوءاً" رواه ‏مسلم.
فالأمر على وجه الإستحباب والأفضل الوضوء لأن الإنسان عندما يأتى أهله دائما يذكر الله ويطلب منه الذرية الصالحه
فعن عبد الله ابن عباس رضي الله عنه قال :( أما لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله : باسم الله ، اللهم جنبني الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا ، ثم قدر بينهما في ذلك ، أو قضي ولد ، لم يضره شيطان أبدا) رواه البخاري
فيستحسن التسميه والدعاء أن تكون على وضوء
وإن لم يغتسل أو يتوضأ وعاود الأمر لا بأس ففى الأمر سعه ولكن هناك أفضلية
المهم أن لا نتكاسل عن صلاة ولا نجعل هذا الأمر إعاقة عن قضاء الصلوات فى وقتها أو النوم عنها
نسأل الله التيسير للجميع
والله تعالى أعلى وأعلم

سؤال عن موجبات الغسل:
السؤال:
هل ممكن تشرح لي ماهي موجبات الغسل؟
الجواب:
السلام عليكم
طيب حتى نتعلم فقه الغسل سنتكلم عن موجبات الغسل حتى يتضح الأمر لكل سؤال فى هذا الموضوع بالنسبة للمتزوجات وأيضا غير المتزوجات إذا إحتلمت
وسأشرح بالتفصيل وعذرا حتى لا تتحرج واحده فى السؤال ويكون هناك رد لكثير من الأسئلة التى يمكن أن تطرح فى هذا الأمر
موجبات الغسل هي :
أولا : مجرد الإيلاج والمعاشرة سواء أنزل أم لم ينزل يوجب الغسل لقوله -صلى الله عليه وسلم-: (إذا مس الختان الختان فقد وجب الغسل)،
وفي اللفظ الآخر: (إذا التقى الختانان فقد وجب الغسل)؛
ولقوله -صلى الله عليه وسلم-: (إذا جلس بين شعبها الأربع، ثم جهدها، فقد وجب الغسل، وإن لم ينزل).
فكلها تدل على أن مجرد الإيلاج وليس مجرد المداعبه الخارجيه بل يجب الإيلاج وإن لم يكن كاملا المهم أن يمس الختان الختان والمقصود به الجزأ الواجب ختانه فى الرجل والمرأة
ثانيا : الإنزال أو حدوث الشهوة الكاملة التى تعقبها الرعشه ثم السكون سواء كان فى الحلم أو اليقظه بالمداعبة أو بالإحساس وهذا لقوله -صلى الله عليه وسلم-: (الماء من الماء)، ولم سألت امرأة قالت: يا رسول الله إن الله لا يستحي من الحق، هل على المرأة غسل إذا احتلمت؟ قال النبي: (نعم، إذا رأت الماء) ولذا عرف العلماء أنواع الماء الذى يخرج من الفرج الى ثلاثة أنواع
1- المني : وهذا يكون نتيجه تدفق وشهوه كامله بمعنى أرتعاش الجسم ثم يسكن بعدها ويرتخى الجسد وكما قلت يكون متدفق يعنى يخرج بقوه ويكون غليظا وله رائحه تشبه رائحة لقاح النخل وهذا لا بد من الغسل ولكنه طاهر يعنى إن جف يكفى فركه باليد وليس بنجس وهذا يجمع الرجل والمرأة لكن ربما تختلف الرائحة واللون
2-المذي : وهو ما يخرج نتيجه مداعبة أو تخيل أو شهوة لكن لا يتدفق ولا يخرج بقوة بل يفاجأ به الإنسان فى ملابسه وهو رقيق وليس بغلظه ولا لون ولا رائحة المني وهذا نجس لكن يرش مكانه أو ينثر الماء عليه ويستوجب فقط الوضوء
3- الودي: وهو ما يخرج مع البول وليس نتيجه شهوه يكون كا لإفرازات ويكون خفيفا وليس له صفات المني ولا ينتج عن شهوه ويكون حكمه حكم البول يغسل مكان ما لمس من الملابس جيدا ويستوجب الوضوء .
ولذا نجد مما سبق أن الغسل يجب فى حالتين خروج الماء بشهوه ولو لم تحدث معاشرة -كما فى الأحلام ( فإن رأت المرأة الماء فى الصباح وجب عليها الغسل وإن حلمت بمسببات الشهوه ولم تجد الماء فى الصباح فليس عليها غسل ) أو المعاشره دون الإنزال
والله تعالى أعلى وأعلم

سؤال عن إتيان الزوجة بعد الطهر:
السؤال:
السلام عليكم
أريد أن أعرف حكم إتيان الزوجة بعد الطهر من النفاس او الحيض بدون وضوء وشكرا
الجواب:
السلام عليكم
الحيض أو النفاس لا يجوز الجماع بعد إنتهائهما إلا بعد الغسل وهناك كفارة للإتيان فى المحيض وكفاره لمن أتى زوجته بعد الحيض وقبل الغسل
ومعلوم أن الطهاره من هاتين تحتاج للغسل وليس الوضوء الوضوء يكفى بين الجماعين على وجه الإستحباب لكن لا يكفى عن الجنابه أو غسل الطهارة
وقال العلماء بأن من أتى زوجته فى الحيض فعليه كفاره ما يعادل قيمة 25ر4 جرام من الذهب ومن أتاها بعد إنتهاء المحيض وظهور علامات الطهر وقبل الإغتسال هو 125ر2 جم تصرف قيمتها للفقراء وقال بعض العلماء على إنه يكفى فيها الإستغفار والأولى الكفارة خروجا من الخلاف لأن الآيات واضحه فى قول الحق (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ) البقرة 222 فسرها البعض أن الطهر هو ظهور علامات الطهر لكن نقول هل يجوز لها صيام أو صلاة قبل الغسل ؟ فالطهر هنا مرتبط بالشقين ظهور علامات الطهر والغسل معا
وفى النفاس يكون إما ظهور علامات الطهر قبل الأربعين ثم الغسل أو عدم توقف الدم فى الأربعين وعلى المرأه هنا أن تغتسل وتتحفض وتأخذ حكم المستحاضه على حسب أكثر أقوال أهل العلم أن النافس أربعين
والله تعالى أعلى وأعلم

تسأل وهي مريضة عن المسح على الجوارب:
السؤال:
السلام عليكم
أعاني من كزيما في أصابع قدمي وبدأت أتداوي وفي نفس الوقت أمسح على الجوارب وأريد معرفة الطريقة بوضوح الله يجازيكم بالخير وسؤالي عندما أضع الدواء في الليل وان شاء الله قبل صلاة الفجر وبعد الإستنجاء والوضوء هل يجب أن أترك الجوارب وأمسح أم أزيلهما وأغسلهما أرجو أن تفسروا لي هدا الأمر بطريقة مبسطة

الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحقيقه أن بعض من فى المغرب لا يجيزون المسح على الجورب ويعتبرون أن الرخصه هى المسح على الخفين ولشيخنا بن عثيمين رحمه الله ردا مطول فى تبيان أن الرخصه للمشقه والتخفيف والجورب أكثر مشقة فى نزعه من الخف ..حتى نوضح هذا الأمر لمن قد يعترض
بالنسبح لرخصة المسح هى للمقيم يوم واحد وليلة وللمسافر ثلاثة ايام وثلاث ليال
ويبدأ الحساب من أول مسح وليس من عند الوضوء فمثلا إن توضأت ووضعت الدواء ولبست الجورب تبقى على وضوئك هذا حتى ينتقض فتتوضئين للصلاة وتمسحين على الجورب وتحسبين اليوم من وقت المسح فمثلا توضأت قبل الفجر وصليت الفجر ولبستى الجورب ثم أنتقض الوضوء وتوضأت وبدأت أول مسح على الجورب فى صلاة الظهر يحسب اليوم من صلاة الظهر والمسح يكون بأخذ الماء على اليد مجرد مس اليد بالماء ثم نفتح أصابع اليد ونمشي بها على مقدم القدم من أعلى ونضعها على أصابع القدم ونسير بها الى الخلف على وجه القدم مره واحده تكفى نبدأ باليمين ثم نأتى اليسار وهنا تخفيف ممكن 3 مسحات وممكن مسحة واحده وممكن اليد اليمنى تمسح القدمين وممكن كل قدم بيد يعنى لا تعارض هنا لكن خلع الجورب فى أى وقت يوجب أن نعيد الوضوء على القدم حتى ولو خلعنا واحده فقط نعيد الوضوء كاملا لكلتا القدمين ..ويفضل الجوارب القطنيه لأن النايلون ربما تترك مع الماء ولو كان بسيطا رائحة ويكون الجورب مرتفعا فى الساق المقدار الذى يصله ماء الوضوء فى المعتاد يعنى ما يجاوز العقبين ولا يصح الجورب القصير الذى يكون تحت العقبين لأنه لا يغطى محل الفرض
وأنبه على نقطه استرعت إنتباهى وهى الإستنجاء
البعض يظن أن الإستنجاء من فرائض او موجبات الوضوء وهذا خطأ الإستنجاء للغائط أو البول فقط يعنى يعقب دخول الخلاء أما من قصد الوضوء ولم يدخل الخلاء فليس عليه الإستنجاء إلا إن كان ما يوجب هذا من غفرازات أو أمور قد تخرج من أحد السبيلين لكن كونه يتوضأ ليس عليه أن يستنجى ليتم الوضوء
والله تعالى أعلى وأعلم
حكم المسح على الجوارب لكبير في السن غير مريض:
السؤال:
جزاك الله خيرا لو ممكن سؤال , أبي يلبس جوارب كل صباح بعد وضوء الفجر ويبقى بها لبعد صلاة العشاء وليس لديه عذر مرضي إلا أنه رجل كبير في السن ويشق عليه غسل رجليه كل مرة هل جائز المسح لأي شخص أم يجب يكون هناك مانع مرضي؟ وجزاك الله خيرا.
الجواب:

شفاه الله وعافاه وجعل كبر سنه مغفرة لذنوبه وزيادة فى الأجر والمنزلة يارب وخفف عنه
الحقيقه أن هذه الرخصه ليست مسببه ولا بعذر هى مطلقه وإن كان بعض العلماء يفضل أن تكون لعذر إلا إنه من فعل رسول الله صلي الله عليه وسلم وغن لم يداوم عليها يعنى فعلها مرات فقط إلا إنه لم يلحقها صلي الله عليه وسلم بعذر بل قال للمقيم كذا وللمسافر كذا .زلكن نراعى الضوابط أن يكون الجورب سميك ويفضل كما شرحت من القطن ويغطى كحل الفرض يعنى يرتفع فوق العقبين ليشمل المسح ما يصل الماء إليه فى الوضوء
فله أن يستخدمها بلا حرج فالرخص للتخفيف منها ماهو مسبب ومنها ماهو غير مسبب وكذا المسح على الخمار للنساء والعمائم للرجال هنا ربما يكون الأمر لسبب أفضل وشروط وضوابط
والله تعالى أعلى وأعلم
سؤال عن المسح على الخمار للطالبات والمرأة العاملة:
السؤال:
هل يجوز المسح على الخمار ونحن في الجامعة والكلية او في العمليصعب علينا الوضوء فهل نكتفي بالمسح خصوصا إن كان ملبوسا على وضوء؟
الجواب:
السلام عليكم
أنا قلت هذا من قبل إنه يجوز للضرورات أن تمسح المرأه على الخمار وليس على طاقية الراس أو الفولار العادى بل على ماهو مربوط على الرأس وينزل تحت الذقن ويكون ملفوفا بطريقة يصعب نزعها لأن هنا قلنا المشقه وفى نفس الوقت يكون محيطا بالرأس فمثلا الأمر يكون اصعب للمرأه فى الوضوء فى أماكن العمل إما خشية النجاسه أو رؤية الأجنبي لها أو ضيق المكان أو قلة الماء وهكذا فحتى لا يفوتها فريضه قلنا إنه لها أن تمسح على الجورب والخمار ويبقى اليدين والوجه فتكون المشقه أقل ولكن كما قلنا ليس على سبيل المداومه بل وقت الحاجه فقط ويكون المسح بيد مبلوله من مقدم الشعر الى مؤخر الرأس والبعض يأخذ مقدم الشعر بالبلل ثم يكمل المسح على الخمار لفعل أم المؤمنين هذا ولا بأس فى الحالتين لكن كما قلت للحاجه وليس على سبيل المداومه
لكن ليس على الفولار العادى الصغير الذى يشبه الطاقيه فكما قلت له ضوابط ومواصفات ليتبع حكم ورخصة المسح على العمائم
والله تعالى أعلى وأعلم
حكم الوضوء قبل دخول الوقت وتكرار الصلاة به؟
السؤال:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شيخي الفاضل لدي سؤال:
لدي صديقة تتوضأ مثلا في الصباح و تصلي به الضهر و أحيانا تتوضأ لأنها ستمكث خارج المنزل حتى آذان العصر بسبب ظروف دراستها و تصليه أيضا
و أيضا حتى و هي في المنزل تتوضأ مثلا للعصر فتصلي به العصر و ربما المغرب ...
و أرجوك أن تبين لنا في هذا الأمر لأننا نتوضأ عندما نريد الخروج حتى نصلي في المسجد
و هل الوضوء لا يصح حتى يدخل و قت الصلاة ؟
و جزاك الله خيرا و جعله في ميزان حسناتك

الجواب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هنا النيه تكون مطلقه لمن اراد ...إن كان يستطيع ان يحافظ على وضوئه بالضوابط المعلومه ....فلا ينوى الوضوء لصلاة معينه بل لرفع الحدث الصغر والتطهر ولذا تصلي ماتشاء بهذا الوضوء مادام لم يحدث ما ينقضه من نواقض الوضوء المعروفه ...لكن يجب أن لا تصلي المرأة أو الرجل وهى حابسه لريح أو خارج من القبل أو الدبر لأنه يفسد الخشوع ويقلل التركيز
وكما بينت الوضوء جائز فى اى وقت هو طهارة ومنسك لأداء الصلاة او مس المصحف أو ما يحتاج لوضوء وهو على العموم يعنى رخصه لكل ما يحتاج وضوء
والإنسان الحريص يتوضأ عند الخروج من البيت طهارة للنفس وحتى يكون مستعدا لكل ما يمكن أن يحتاج الوضوء من صلاة أو مس للمصحف اوخلافه
فنعم يجوز أن نصلي اكثر من فريضه بوضوء واحد ما دام لم ينتقض الوضوء او لتعذر الوضوء فى المكان الذى سوف يقصده الإنسان
ولا يمنع أن نقول أن الوضوء لكل صلاه مطلب ومثاب لأن الوضوء للوضوء كفارة لما بينهما إذا أجتنبت الكبائر فهنا يحصل على غفران للصغائر اولا بأول
عموما الله يسر وأكثر من الرخص فى الصلاه لأنها ركن هام جدا وميزان الأعمال للمسلم وتارك الصلاة كافر
يسر الله لعباده الوضوء والتيمم والقصر والجمع والمسح على الجورب والعمائم ..وكثيرا من الرخص التى لا يتحجج بها الإنسان لترك صلاه عن ميقاتها
جعلنا الله واياكن ممن يحافظون على الصلاة فى ميقاتها ويتم ركوعها وخشوعها يااااارب
والله تعالى أعلى وأعلم
إذا زاد العذر عن أيامه المعتادة؟
السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما حكم من طالت بها عادتها فوق أيامها العتادة بيوم أو يومين (وكانت كدرة وصفرة وليست دما)؟؟ وما الحكم إن تكرر هذا الأمر مرتين متواليتين؟؟
وجزاكم الله خيراً

الجواب:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
دائما تتحقق الطهاره بثلاث اشياء إما رؤية علامات الطهر وهى القصة البيضاء أو الجفاف التام أو مضي 15 يوما على الحيض وهنا تغتسل المرأه وتعتبر مستحاضه
ولا عبره برؤيه الكدرة والصفره بعد الطهر لحديث ام عطية رضي الله عنها: ((كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئاً))أخرجه البخاري في صحيحه، وأبو داود
اما إن كانت متصلة بالحيض ولم تظهر اى علامات طهر فتعتبر امتداد للحيض ولا يجوز الصلاه فى هذا الوقت وأن تكررت اكثر من مره
وهذا قول الأغلبيه
والله تعالى أعلى وأعلم



اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* الطب النبوي
* الرقية الشرعية
* النحو..في حياتنا !!!
* أخت تسأل
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2015, 06:54 PM   #2
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 455

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
نفع الله بك اختي الغالية وجزاك الفردوس الاعلى مع والدك
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فضل شـهـر مـحـرم وفـتـاوى عـاشـوراء
* أحاديث مكذوبة وموضوعة
* قواعد قرآنية
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* فائدة في كل يوم
* كأس شاي

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2015, 07:35 PM   #3

 
الملف الشخصي:





 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 0

نشأتية غير متواجد حاليا

افتراضي

      

مجموعين إن شاء الله بارك الله فيك ياغالية
التوقيع:
اللهم إرحم أبتي الشيخ نشأت وأسكنه فسيح جناتك و بدله خيرا مما ترك ..القلب يحزن والعين تدمع وإني لفراقكم يا أبتي لمحزونة و مكروبة ..وإنا لله وإنا إليه راجعون

من مواضيعي في الملتقى

* الطب النبوي
* الرقية الشرعية
* النحو..في حياتنا !!!
* أخت تسأل
* وصية ابن حنبل لابنه يوم زواجه , رحمة الله !!
* أخت تطلب فتوى
* مساعدة

نشأتية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد
   
الكلمات الدلالية (Tags)
*.*, للشيخ, أبو, الله*.*, الطهارة, رحمه, فتاوى, إسلام, نزلت
 

   
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضل مجالس السماع وكونه إحياء لسنة مهجورة (مع ما عاشه أبتي الشيخ نشأت حسن رحمه الله ) نشأتية ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 3 06-10-2015 06:07 PM
تفسير فاتحة الكتاب للشيخ كشك رحمه الله عبده نصار ملتقى الكتب الإسلامية 1 10-09-2012 05:05 PM
تسجيلات شرح كتاب فقه السنة للسيد سابق رحمه الله مع الشيخ // أحمد رزوق حفظة الله ابو عبد الله قسم غرفة أحبة القرآن الصوتية 2 04-02-2012 07:44 AM
دوس أبوال الأبل وأرواثها لا يضر لأنها طاهرة - للشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله - ابو عبد الرحمن ملتقى الآداب و الأحكام الفقهية 3 12-08-2010 06:38 AM


   
 

vBulletin® v3.8.7, Copyright ©, TranZ by Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة لموقع العودة الإسلامي
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009