الموضوع: محجبة ولكن
عرض مشاركة واحدة
قديم 02-04-2017, 06:22 PM   #1
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 385

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

ورد محجبة ولكن

      


💕 محجبة ولكن 💕

خلعت حجابها يوم الزفاف وكانت عارية الصدر! وعادت فوضعت قطعة القماش مرة أخرى على رأسها ذهبت لأبارك لهما أنا و زوجي،ولأتعرف بها،وجلسنا فأتتني وهي تبتسم بصورة الزفاف الرائعة،وتريدنا أن نشاهدها!
بالطبع أغلقتها بعد أن رأيتها وأخبرتها أن زوجي لن يراها لأنها بدون حجاب
محجبة ولكن نسيت أنها محجبة!

💕 محجبة ولكن 💕


اقترب موعد وصول أختها من الخليج،أسرعت لإستقبالها بالمطار وسبقها الشوق طال الإنتظار لأن الحقائب تأخرت وأخيرا ظهر وجه أختها الحبيبة و زوجها الأستاذ استقبلتها بالأحضان ،وفي وسط الزحام،احتضنت زوج أختها وألصقت صدرها بصدره
ولف ذراعه حولها ووضعت شفتيها على وجهه و طبعت قبلة على وجنتيه محجبة ولكن نسيت أن زوج أختها لا يحل لها

💓 محجبة ولكن 💓


فرح وزفاف كبير وهي من الحضور
الكل متأنق الكل سعيد الكل يصفق ويغني والموسيقى صاخبة فقرات عمودها الفقاري إهتزت وتزلزلت قامت أمها جذبتها من يدها وقالت لها افرحي وعيشي سنك !
فدخلت وهزت واهتزت وضحكت وقهقهت وللأسف أشار البعض وهو يضحك ساخرا ليس منها ولكن من الحجاب!
وهل أنت سعيدة الآن؟

💓 محجبة ولكن 💓

خرجت بتنورتها السوداء الطويلة وطرحة كبيرة تغطي صدرها لكنها وهي تركب السيارة رفعت ساقًا لتدخل السيارة فارتفع طرف العباءة فظهرت نصف ساقها البيضاء ونظر كل من كان يمر ورأى ساقها

اثبت وجودك .. تقرأ وترحل شارك معنا برد أو بموضوع


أكتب تعليق على الموضوع مستخدماً حساب الفيس بوك

التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* مراحل التربية للطفل على الصلاة
* سلسلة علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم 2
* الخوف من الله عز وجل
* أصُول وَآداب النَقد
* فقه البيوع
* سلسلة الوضوء والغُسل والصلاة
* قصص القرآن الكريم

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس