عرض مشاركة واحدة
قديم 09-16-2018, 06:26 PM   #241
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 462

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

وختمت هذه السورة بقول الله عز وجل (لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ ۖ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ) وعمر ناقش النبي صلى الله عليه وسلم في الرؤيا التي رآها فإنه لما خرج من المدينة قال: إني رأيت أني أعتمر أنا وأنتم فلما رجعوا ولم يعتمروا قال يا رسول الله أين الرؤيا؟ قال هل أخبرتك أننا نعتمر هذا العام؟ لا، هذا العام لا تصلح العمرة، الله منعنا منها لحكمة يعلمها ليتحقق لنا بها شيء أعظم مما أردناه نحن لأنفسنا، فرجع النبي صلى الله عليه وسلم ومعه الصلح الذي سماه الله عز وجل فتحًا ثم عاد السنة التي بعدها وهي عمرة القضية أو القضاء واعتمر عليه الصلاة والسلام ثم بعدها بعام رجع وفتح مكة، كان سبب فتح مكة هو صلح الحديبية. قال الله عز وجل ( هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَىٰ وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ شَهِيدًا)

ثم ختمت السورة بقوله (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ)المؤمن سبحان الله ينّور الله وجهه بسبب سجوده له، نعم وليست السيمة المقصود بها هذه الرقعة التي تكون في جباه بعض الناس، لا، ليست هذه المقصودة ولكن المقصود هو هذا النور المنبعث من الوجوه بسبب نور القلوب وإيمانها بعلام الغيوب سبحانه وتعالى، وأنا رأيت هذا في البلاد التي زرتها خصوصًا في إفريقيا ترى رجلين أخوين من أم وأب سوادهما واحد وشكلهما واحد أحدهما تقول هذا مسلم والآخر تقول هذا كافر من دون أن تعلم هل هذا مسلم أو كافر! وقد رأيت ذلك مرارًا سبحان الله والله من دون أن يخبرنا أحد، نقول هذا مسلم فيقول نعم، فمن أين عرفنا؟؟ من هذا النور الذين ينبعث يبعثه الله عز وجل علامة وسيمة في وجوه المصلين وانتم تلاحظون أن بعض المسلمين الذين لا يصلون يكون في وجوههم قتر وظلمة شديدة جدًا حتى كل من يراهم يقول فلان ولو كان جميلًا في وجهه قتامة لا تدري ما سببها، سببها قلة صلته بالله عز وجل ولذلك قال (سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ۚ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ) أي وصفهم، مثل بمعنى وصفهم، وفي الإنجيل (وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ) أي صغاره وأفراخه (فَآزَرَهُ ) آزر الأصل نخلة وبجوارها فراخها لما نتج الفراخ وقامت آزرت الأصل وقوّته (فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ) وهذا مثل للمؤمنين في الإنجيل وهو أنهم يبدأون ضعافًا وقلة فما يزالون يكثرون ويقوون حتى يصبحوا أشداء (وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا) نسأل الله أن يجعلنا وإياكم جميعًأ منهم اللهم انك عفو تحب العفو فاعفو عنا اللهم تقبل منا واجعلنا ممن يوفق لقيام ليلة القدر .
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* أسماء الله الحسنى في القرآن
* أحاديث مكذوبة وموضوعة
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* قواعد قرآنية
* فائدة في كل يوم
* كأس شاي
* قوت القلوب

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس