الموضوع: آثار_المعصية
عرض مشاركة واحدة
قديم 11-19-2017, 08:03 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 448

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

إن العالم أيها الأحباب كله الآن يشكو الثمر المر من جراء الانحراف عن القيم الدينية والخلقية، إن الأمراض التي ظهرت اليوم في بلاد الكفر نتيجة الفوضى الجنسية هذا المرض يهدد الملايين من البشر رجلا ونساء في أمريكا بهذا المرض يفقد الناس المناعة (مرض الإيدز)، ﴿ فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ... ﴾ [الحشر: 2] وقال تعالى ﴿ وَلَا تَقْرَبُوا الزِّنَا إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلًا ﴾ [الإسراء: 32] وقال الحبيب صلى الله عليه وسلم محذرا أمته ومخاطبا أطهر الخلق: (يا مَعْشَرَ الْمُهَاجِرِينَ خَمْسٌ إِذَا ابْتُلِيتُمْ بِهِنَّ وَأَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ تُدْرِكُوهُنَّ لَمْ تَظْهَرْ الْفَاحِشَةُ فِي قَوْمٍ قَطُّ حَتَّى يُعْلِنُوا بِهَا إِلَّا فَشَا فِيهِمْ الطَّاعُونُ وَالْأَوْجَاعُ الَّتِي لَمْ تَكُنْ مَضَتْ فِي أَسْلَافِهِمْ الَّذِينَ مَضَوْا..).

ومن العجيب أن هذه الإباحية التي يشكو منها الغرب تنتقل إلى بلاد المسلمين، لا تنقل بلادنا عنهم العلم والتكنولوجيا، وحسن التنظيم والتقدم والارتقاء والرقي بل تنقل عنهم السفاهة والفضاحة، وقلة الحياء فإلى أين، وإلى متى نبقى على هذه الحالة،
لقد جاءت النذر فهل نستفيق!،
هل نرجع ونتوب ﴿ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ ﴾ [الأعراف: 23]،

أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم ولسائر المسلمين، وطوبى لمن وجد في صحيفته استغفار كثيرا، وصلاة على الحبيب محمد - صلى الله عليه وسلم.
يتبع 👇👇👇👇
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* فـتـاوى ورسـائـل شـهـر رمـضـان
* مقاصد السور في القرآن الكريم
* فائدة في كل يوم
* فتاوى وأحكام الأضحية
* كأس شاي
* رحلة الحجيج
* صفة الحج والعمرة

ام هُمام متواجد حالياً   رد مع اقتباس