عرض مشاركة واحدة
قديم 12-20-2017, 07:28 PM   #3
مشرفة ملتقى الأسرة المسلمة


الصورة الرمزية ام هُمام
 
الملف الشخصي:






 


تقييم العضو:
معدل تقييم المستوى: 476

ام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond reputeام هُمام has a reputation beyond repute

افتراضي

      

▫️الخطبة الثانية:▫️
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه

👈أما بعد..
عباد الله، إن هذا الكون وما فيه من الأحوال والمخلوقات كله لله وبيد الله فهو الذي يعطي وهو الذي يمنع؛ لذلك يجب علينا أن نوحد الله ونعبده، ونخلص في عبادته ولا نشرك به شيئًا فإن أردنا الأمطار فلنتوجه إلى الله فهو المستحق للعبادة، قال -عزَّ وجلَّ-: *﴿وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ فَلا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَادًا وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ﴾ [البقرة:22].*

🌧فالذي أولانا هذه النعمة، وأنزل المطر وأحيَّا الأرض بعد موتها هو المستحق أن لا نجعل معه شريكٌ في عبادته، وأن نفرده بالعبادة وحده لا شريك له. كما يجوز في الاستسقاء التوسل بدعاء العبد الصالح الحي الحاضر كما جاء عن عمر في الصحيح أنه كان إذا قحطوا استسقى بالعباس بن عبد المطلب فقال: "اللهم إنَّا كنَّا نتوسل إليك بنبينا -صلى الله عليه وسلم- فتسقينا (أي: بدعاء رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يصلي بالناس ويدعو الله للمطر)، وإنَّا نتوسل إليك بعم نبينا فاسقنا، قال: فيسقون". أي: بدعائه، وصلاته بالناس الاستسقاء، أما إن كان ميتًا أو قبرًا أو غائبًا فلا يجوز ذلك وهو من الشرك بالله -تعالى-. كما أن وقت نزول المطر تحديدًا لا يعلمه إلا الله -سبحانه وتعالى- فلا يدري متى يجيء المطر إلا الله. ففي حديث ابن عمر قال نبينا -صلى الله عليه وسلم-: «مفتاح الغيب خمسٌ لا يعلمها إلا الله» وذكر منها: «وما يدري أحدٌ متى يجيءُ المطر» رواه البخاري.

🌧عباد الله، إن المطر كما أنه رحمة فقد يكون عذابًا فعذب الله قوم نوحٍ:

*﴿فَدَعَا رَبَّهُ أَنِّي مَغْلُوبٌ فَانْتَصِرْ (10) فَفَتَحْنَا أَبْوَابَ السَّمَاءِ بِمَاءٍ مُنْهَمِرٍ (11) وَفَجَّرْنَا الأَرْضَ عُيُونًا فَالْتَقَى الْمَاءُ عَلَى أَمْرٍ قَدْ قُدِر﴾ [القمر:12]،*
📜وقوم لوطٍ قال الله -عزَّ وجلَّ- عنهم: *﴿وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا فَسَاءَ مَطَرُ الْمُنذَرِينَ﴾ [النمل:58].* وكان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: «اللَّهُمَّ سُقْيَا رَحْمَةٍ، وَلَا سُقْيَا عَذَابٍ، وَلَا بَلَاءٍ، وَلَا هَدْمٍ، وَلَا غَرَقٍ» فتوبوا إلى الله -سبحانه وتعالى- واعبدوه واشكروه على نعمه يزدكم من فضله، وإن تكفروا فإن الله -عزَّ وجلَّ- يزيل عنكم النعم.
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات، والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات. ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منَّا، ربنا لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منَّا. ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنَّا عذاب النار، اللهم إنَّا نشكرك على نعمة المطر فزدنا من فضلك واسقنا برحمتك، اللهم إنَّا نسألك أن تغيثنا، اللهم أغثنا، اللهم أغثنا، اللهم أغثنا. اللهم سيقا رحمةٍ لا سقيا عذابٍ ولا هدمٍ ولا غرق. اللهم اغفر لنا ذنوبنا وإسرافنا في أمرنا، وثبت أقدامنا وانصرنا على القوم الكافرين، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد.
التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
  1. وَالْعَصْرِ
  2. إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ
  3. إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ
( رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ )

من مواضيعي في الملتقى

* أسماء الله الحسنى في القرآن
* وقفة مع آية
* أحاديث مكذوبة وموضوعة
* فائدة في كل يوم
* فتاوى ورسائل يوم الجمعة
* قوت القلوب
* قرة_عيني

ام هُمام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس